عبدالله آل خليفة: إقالة كالديرون «شائعة».. وليس لدينا ما نخسره أمام العراق

الشيخ عبدالله آل خليفة يتحدث للزميل المليحان

طباعة التعليقات

الأرض والجمهور (سلاحنا) أمام العراق

أكد، السفير في وزارة الخارجية البحرينية الشيخ عبدالله الفاتح بن محمد بن سلمان آل خليفة، استحقاق منتخب بلاده التأهل إلى الدور الثاني من بطولة كأس الخليج العربي الحادي والعشرين. وأضاف: «سعادتي كبيرة بتأهل الأحمر البحريني إلى الدور الثاني، أهنئ الحكومة، ومسؤولي اتحاد الكرة، والشعب بهذا الانتصار، والتأهل، أمامنا متسع من الوقت من أجل تصحيح أخطاء الدور الأول، وهدفنا الأساسي التأهل للنهائي»، مبدياً في الوقت نفسه، ثقته بقدرة اللاعبين على تجاوز البداية المتعثرة حتى أعلنوا تأهلهم في آخر جولة، «لم نتخوف أبداً، وعادة مباريات الافتتاح تكون حساسة، وحذرة، لذلك تعامل المدرب بواقعية أمام عمان وخرجنا بتعادل سلبي، في المباراة الثانية استغل الإماراتيون أخطاءنا وفازوا بفارق هدف، ثم تدارك اللاعبون الأمر، وتعاهدوا على الفوز أمام قطر، وهو ما تحقق بالفعل وكان كفيلاً بالعبور إلى الدور الثاني، مستغلين بذلك خسارة منافسنا الآخر عمان من الإمارات بهدفين نظيفين».

وشدد، على قوة المنتخب العراقي الذي سيواجهونه في نصف النهائي، وقال، «بلا شك أن العراق من المنتخبات القوية في البطولة، ومرشح أيضا لنيل اللقب. ليس لدينا ما نخسره، سنلعب بسلاح الأرض والجمهور، ونأمل أن نوفق في الوصول إلى النهائي».
وعن تراجع مستوى الكرة البحرينية في السنوات الأخيرة، أوضح، «كثير من دول العالم تمر بمرحلة تراجع وهبوط فني، نحن ندرك أهمية المرحلة المقبلة ونثق في منتخبنا، لدينا جيل جديد من اللاعبين الشباب والمطعم بعنصر الخبرة، ونعمل على تطويره، مع المدرب الأرجنتيني كالديرون، ونأمل أن نوفق معه».
ونفى، ما تردد من أنباء في الشارع البحريني عن إقالة المدرب كالديرون، في حال إخفاقه خلال منافسات البطولة، وقال، «غير صحيح، فالمدرب لم يمض معنا سوى أشهر، ونأمل أن نوفق معه».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٠٦) صفحة (٣٢) بتاريخ (١٣-٠١-٢٠١٣)
الأكثر مشاهدة في