الإمارات والعراق.. نهائي مفتوح الاحتمالات

FBL-GULF-CUP-KUW-UAE
طباعة ١ تعليق

قراءة المدرب الوطني: يوسف الغدير

«أسود الرافدين» يتفوق بالصلابة الدفاعية.. و«الأبيض» يتميز بالمهارة الفردية

يوسف الغدير

تتجه أنظار جماهير الكرة الخليجية عند الساعة السابعة والربع من مساء اليوم الجمعة، صوب استاد البحرين الوطني في العاصمة البحرينية المنامة، الذي يستضيف مباراة من العيار الثقيل بين المنتخبين الإماراتي والعراقي في نهائي بطولة الخليج الحادية والعشرين.
لم يكن وصول المنتخبين إلى المباراة النهائية سهلاً على الإطلاق، بعد أن أوقعتهما القرعة في مجموعتين قويتين كان يصعب التكهن بهوية المتأهلين منها إلى الدور نصف النهائي، لكن الإمارات والعراق نجحا في تحقيق طموحات جماهيرهما وقدما أسماء جديدة تعِد بمستقبل باهر، بأداء فني منحهما التفوق على المنافسين في الدورين الأول والثاني.
واستحق المنتخبان التأهل نظير ما قدماه من مستويات فنية عالية خلال مشوارهما في البطولة تحت إشراف مدربين وطنيين أثبتا جدارتهما وتفوقهما على مدربي المنتخبات الأخرى، وهما الإماراتي مهدي علي والعراقي حكيم شاكر.
وما يميز مدربي المنتخبين أنهما يلعبان الكرة السهلة، وتدوير الكرة، والاستحواذ والبناء من الشق الدفاعي أو الوسط مع تحرك ممتاز من اللاعبين المساعدين لعمل حلول للاعب المستحوذ على الكرة، وكذلك الالتحامات القوية واللياقة البدنية العالية للاعبين وتميزهم في وسط الملعب.
ويتفوق المنتخب العراقي بعنصر القوة الذي غالباً ما يكون في صالحه لامتلاك لاعبيه البنية الجسمانية التي بلاشك سترجح كفتهم أثناء الالتحامات الثنائية القوية، ومتى ما فرض «أسود الرافدين» أسلوبهم في المباراة فإنه منتخبهم سيكون قادراً على تسيّد مجرياتها تماماً وصنع الفارق بينه وبين الأبيض الإماراتي، وخاصة إذا بدأ المباراة بالضغط في وسط الملعب، حيث سيضيق المساحات على منافسه ويحرمه من اللعب السهل لأبناء المدرب مهدي علي الذين يمتازون بالسرعة والمهارة والتحركات الإيجابية والتفاهم الكبير بين جميع الخطوط، إضافة إلى الانضباط التكتيكي على مدار الشوطين.
وتتمثل قوة المنتخب العراقي بجانب تماسك خطه الخلفي وصلابة قلبي الدفاع، في هجومه الضارب المتمثل في المهاجم يونس محمود الذي يجيد التحضير للقادمين من الخلف، وقدرته العالية على التسجيل حتى من أنصاف الفرص، فيما تبرز قوة المنتخب الإماراتي في كامل خط الدفاع، وكذلك مهاجميه الذين يستطيعون تسجيل الأهداف بالحل الفردي أو الجماعي لمهاراتهم العالية سواء عند الاستحواذ على الكرة أو التحرك لطلب تمريرة من زميل مستحوذ على الكرة.

المواجهات السابقة بين العراق والإمارات

  • «خليجي 4 في قطر»: فاز العراق 4/0
  • «خليجي 5 في العراق»: فاز العراق 5/0
  • «خليجي 7 في عمان»: تعادلا 0/0
  • «خليجي 8 في البحرين»: تعادلا 2/2
  • «خليجي 9 في السعودية»: تعادلا 0/0
  • «خليجي 17 في الدوحة»: تعادلا 1/1
  • «خليجي 20 في اليمن»: تعادلا 0/0

لاعبو العراق يحتفلون بأحد انتصاراتهم في البطولة

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤١١) صفحة (٣٢) بتاريخ (١٨-٠١-٢٠١٣)
  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...