الهيئة العالمية للتعليم الطبي: معايير أداء كلية الطب بجامعة القصيم تُضارع نظيراتها العالمية

الوفد مع مدير الجامعة ومنسوبي الكلية (الشرق)

طباعة التعليقات

القصيمفهد القحطاني

اختتم وفد من الهيئة العالمية للتعليم الطبي WFME زيارته إلى كلية الطب بجامعة القصيم، بغرض تقويم أدائها وفقاً لمعاييرها.
وأكد أعضاء الوفد أن معايير الأداء بالكلية رغم حداثتها تضارع أداء كليات الطب في الجامعات العالمية العريقة، معربين عن ثقتهم في استمرارية ارتفاع أداء الكلية في المستقبل القريب مع تطبيق الخطة الإستراتيجية الخاصة بها.
وأشادوا بالإمكانات العالية والمتطورة في الكلية، منوهين بالبرنامج الدراسي المتطور، الذي تنتهجه حالياً، والقائم على «التعليم بحل المشكلات»، ومستوى الأداء المتميز للطلاب والخريجين ودورها في المسؤولية الاجتماعية.
وقام أعضاء الوفد بدراسة وتفحص وثائق الكلية، وزيارة مرافقها وتجهيزاتها وإمكاناتها التدريسية والبحثية، والتعرف على البنية التحتية والخدمات المساندة في الجامعة، كما حضروا بعض الأنشطة الأكاديمية لطلاب الكلية، وناقشوا الطلاب وأعضاء هيئة التدريس ومسؤولي اللجان، إضافة إلى زيارة مستشفى الملك فهد التخصصي بمدينة بريدة، حيث يتم التدريس والتدريب السريري لطلاب الكلية.
وعقد الوفد اجتماعات عديدة مع عميد، ووكلاء الكلية، ورؤساء الأقسام واللجان، ومجموعات من الطلاب، وأعضاء هيئة التدريس والخريجين، وكذلك مقابلة مجموعة من مديري المستشفيات وبعض مشرفي برامج التدريب الطبية بالمملكة وممثلي جمعيات المجتمع المدني، وممثلين من المجتمع لمناقشة أداء الكلية ودورها في المجتمع.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٣٦) صفحة (٧) بتاريخ (١٢-٠٢-٢٠١٣)