العفالق: بدء الاستقدام في الشرقية يوليو المقبل.. والقطاع فقد 70% من نشاطه

طباعة ١ تعليق

الدماممحمد ملاح

أعلن لـ «الشرق» هاني العفالق، رئيس مجلس إدارة شركة الخدمات العمالية في الشرقية، أن نشاط الشركة سينطلق فعلياً في يوليو المقبل.

هاني العفالق

وأكَّد العفالق أنَّ القطاع فقد 70 % من حجم العمل فيه، بعد إيقاف الاستقدام من إندونيسيا، التي تعتبر أهمَّ رافد للعمالة المنزلية في السعودية. وقال العفالق: إنَّ مكاتب الاستقدام التي تعمل بصورة غير نظامية، سببت معاناة كبيرة لكثير من المستفيدين، وخاصة المكاتب الرسمية، بالإضافة إلى وزارة العمل، لذا لم تجد الوزارة أفضل من التصريح لكيانات كبيرة، وهي شركات الخدمات العمالية، للحد من أعمالها التي أساءت للجميع، لتقليص أعداد المكاتب الوهمية. وأوضح العفالق أنَّ المكاتب الوهمية بزغ نجمُها بعد إيقاف الاستقدام من عدة دول، وتلاعبت على الناس، وسببت الأذى لهم بالمماطلة. وأشار العفالق إلى أنَّ الشركة ستسهم بشكل كبير في تنظيم سوق العمالة ووضع الآليات والتشريعات والأنظمة التي تجعلها تقدم خدماتها بشكل جيد، وتحمي المتعاملين معها بوضع الحقوق والواحبات، مشيراً إلى أنَّ الشركة ستحاول إيجاد حلول بديلة للحلول النمطية الموجودة. موضحاً أنَّ الشركة بحجمها الكبير ستكون قادرة على التفاوض مع أي جهة إذا ما فتحت أسواقاً جديدة للاستقدام. ولفت العفالق إلى أنَّ الشركة ستقدم خدمات مختلفة، بحيث يستطيع المستفيد طلب طاقم من العمالة المنزلية يضم السائق والخادمة والمربية، كما يستطيع المستفيد الحصول على خدمة وقتية خلال شهر، كما نسعى من خلال الشركة فتح أسواق جديدة وتقديم عمالة مهيأة بشكل أفضل، مختلفة عما تعود عليها المستفيد. وقال العفالق: إن التعامل السلبي مع العمالة ساهم في عديد من المشكلات، وعرقل مسائل كثيرة، داعياً إلى تغيير ثقافة التعامل معهم كونهم موظفين لهم حقوق وعليهم واجبات.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٥١) صفحة (٢٧) بتاريخ (٢٧-٠٢-٢٠١٣)
  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...