البقعاوي لـ الشرق: الاستثمار الرياضي لا يقتصر على كرة القدم

طباعة التعليقات

حمود البقعاوي

الدماممحمد ملاح

رياضة السيارات أكثر جدوى لرجال الأعمال.

كشف رئيس لجنة الاستثمار الرياضي في غرفة الشرقية حمود البقعاوي أن اللجنة ليست معنية فقط بمناقشة آلية الاسثتمار في رياضة كرة القدم بل تتخطى ذلك بمراحل، وقال البقعاوي في حديثه لـ «الشرق» إن اللجنة تضطلع بعديد من المهام أبرزها إيضاح خارطة الطريق لرجال الأعمال حول ما يخص الاستثمار في القطاع الرياضي وآليته وأبرز قنوات الاستثمار في المنطقة الشرقية، بالإضافة إلى أوعية الاستثمار والأماكن المتاحة وكيفية الاستثمار من خلال التعريف بالإجراءات والأنظمة التي تشملها آلية الاستثمار، مشيرا إلى أن الرياضة أصبحت تمثل مستقبلا استثماريا واعدا وناجحا، يرى فيه كثير من رجال وسيدات الأعمال فرصا واسعة لاستثمارات عديدة في كثير من القطاعات.

وأضاف: «أطالب دائما من خلال اللجنة بأن يتوجه الاستثمار الرياضي إلى الرياضات المختلفة التي تشكل حلما لممارسيها وأبرزها رياضة السيارات والطيران الشراعي وغيرها من الرياضات بعيدا عن كرة القدم، فالاستثمار لا يقتصر على قطاع كرة القدم فقط وأعتقد أنها أكثر فائدة للقطاع الرياضي وأكثر جدوى اقتصادية واستثمارية لرجال الأعمال.

وأبان أن اللجنة حققت إنجازات كبيرة خلال ثلاث سنوات من تأسيسها منها استضافة مدير الاستثمار في نادي برشلونة الذي تحدث عن الفرص الاستثمارية في القطاع الرياضي، وكذلك تنظيم منتدى الاستثمار الرياضي الذي استضاف عدداً من المسؤولين والمختصين العالمين أبرزهم رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر، وأيضا تنظيم ورش عمل لمديري الاستثمار في أندية المنطقة.

ورأى البقعاوي أن المشكلة الرئيسة التي تواجه الاستثمار الرياضي وخصوصا في المنطقة الشرقية عدم وجود قوانين وأنظمة في الرئاسة العامة لرعاية الشباب تحمي رجال الأعمال، فضلا عن أن الأندية لا تستطيع المطالبة بأمور كثيرة من الرئاسة العامة لرعاية الشباب كونهم يعملون تحت مظلتها ويحاولون إيصال رسالتهم من خلال اللجنة، مشيرا إلى أن أندية المنطقة لا تضم كوادر تستطيع اقتراح أو فتح قنوات استثمار تحقق الفائدة من خلالها لأنديتها، مضيفا أن دور لجنة الاستثمار توعية رجال الأعمال وطرح عدد من الفرص الاستثمارية الموجودة.
يذكر أن الفرص الاستثمارية بحسب لجنة التسويق في الاتحاد الآسيوي التي يمكن أن توفرها صناعة كرة القدم السعودية تبلغ نحو عشرة مليارات ريال سنوياً تتضمن (رعايات الأندية والنقل التليفزيوني والإعلانات، والمنشآت)، كما أن قيمة الاستثمار الرياضي الحالي لا تتجاوز 1.5 مليار ريال، كما احتل قطاع كرة القدم المرتبة الـ 17 في قائمة الاقتصادات الكبرى في العالم بقيمة 500 مليار دولار أمريكي من الإنتاج السنوي بحسب معلومات صادرة من مؤسسة «ديلويت» الاستشارية.

مشروع حلبة سيارات في الشرقية (الشرق)

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٥٤) صفحة (٣٤) بتاريخ (٠٢-٠٣-٢٠١٣)
  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...