سوسة النخيل تُهدُّد مزارع جبة.. والملقاط: ستتحول إلى آفة خلال عام إذا لم تدعمنا الوزارة

يرقات وحشرة السوسة الحمراء

طباعة التعليقات

حائلبندر العمار

حذر مسؤول الزراعة في مدينة جبة المهندس سعود الملقاط، من تفاقم مشكلة حشرة سوسة النخيل الحمراء، وتحولها إلى آفة تدمر كل مزارع جبة خلال عام إذا لم تتدخل الوزارة بقوة بدعمهم بالفرق المتخصصة والآليات لإيقاف زحفها.
وقال إن المزارع الموبوءة وصلت إلى 29 مزرعة من أصل 450 مُسجلة لديهم، فيما تم تدمير 400 نخلة حتى الآن، مبيناً أن مدينة جبة بها أكثر من 30 ألف نخلة مهددة بوصول الحشرة لها في ظل قلة الإمكانات القائمة حالياً، وأضاف «لدينا ثلاث عمليات نقوم بها وبإمكانات متواضعة، وهي: الاستكشاف، والرش، والإزالة، وهي التي تخدمنا بها بلدية المدينة في ظل عدم وجود آليات متخصصة لدينا في الإزالة والنقل والإحراق».
وأوضح الملقاط أن بداية انتشار الحشرة في جبة كان بتاريخ 1432/6/2هـ أي قبل عامين تقريباً، وكان في ثماني مزارع فقط، وارتفع العدد إلى 29 مزرعة، وهو ما يعد مؤشراً خطيراً، مؤكداً أنهم لن يتمكنوا من إيقاف تزايد الحشرة في ظل الإمكانات القائمة حالياً.
وكان المواطنون في مدينة جبة (103 كيلومترات شمال غرب حائل)، قد ناشدوا المسؤولين في وزارة الزراعة إمدادهم بالفرق اللازمة لمحاربة سوسة النخيل الحمراء، التي انتشرت بشكل كبير، وطالبوها بسرعة التدخل وصرف الاعتمادات اللازمة لها وتعويضهم عن خسائرهم التي تكبدوها.
وأكد حمدان بن مطلق الشمري، ضرورة إرسال الفرق التي يطالب بها مسؤولو الوحدة الزراعية في المدينة، وتوفير الآليات المناسبة لمكافحة الحشرة، وأضاف «نشاط أفراد الوحدة غير كافٍ في ظل النقص الكبير في أعداد الفنيين والمعدات اللازمة».
وتابع «بدأت أخسر عدداً من أشجار النخيل، وفي كل يوم أو يومين أجد إصابة جديدة، والمزارع التي بجواري كلها مصابة ولم يستطع أصحابها إيقاف زحف الحشرة، حتى أننا أصبحنا نستخدم المبيدات الحشرية المنزلية لمكافحتها دون جدوى».
أما سطام بن لافي الشمري، فتمنى أن تضع وزارة الزراعة في حسبانها خطورة هذه الحشرة، التي بدأت تدمر أشجار النخيل أمام أعينهم دون أن يستطيعوا فعل شيء، مطالباً بتعويضهم عن الأضرار التي لحقت بهم، وأضاف «الحشرة بدأت تدمر النخيل بشكل مستمر وتنتقل من مزرعة إلى أخرى دون وجود بوادر أمل لإيقافها، ومدير الوحدة لدينا يعمل بنفسه مع فرقته، ولكن إمكاناتهم بسيطة، ولا نستطيع أن نحملهم فوق قدرتهم، ومديرية الزراعة في حائل والوزارة كأنها تتفرج على ما يحصل لنا».

حمدان الشمري يستخدم المبيد الحشري المنزلي لمكافحة اليرقات (الشرق- خاص)

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٦٤) صفحة (٦) بتاريخ (١٢-٠٣-٢٠١٣)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...