توقُّعات بتحقيق «مذكرات هيلاري» أعلى مبيعات 2014

طباعة التعليقات

الدماممريم آل شيف

توقع عدة ناشرين أن مذكرات وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون تكون أكثر الكتب مبيعاً، والكتاب الأفضل لعام 2014م، ومن أفضل الكتب السياسية، نظراً لمنصبها الحالي.
وتصدر كلينتون كتابها الخامس، وهو عبارة عن مذكرات بدون عنوان حالياً في 2014. وأعلنت دار سايمون وشوستر استحواذها عليه، وقالت إن كلينتون ستتناول، كوزيرة للخارجية، كيفية تصدي الولايات المتحدة لتحديات العالم المتغير في القرن الحادي والعشرين.

وذكرت صحيفة «الجارديان» البريطانية، إن كلينتون ستعرض «لحظات حاسمة» خلال فترة ولايتها، وسوف تكتب عن أهم الأحداث، منها قتل أسامة بن لادن والربيع العربي وصعود الصين، وسوف تقدم الحكايات الشخصية وذكريات تعاونها مع الرئيس أوباما وفريقه للأمن القومي، وكذلك تعاملها مع القادة في جميع أنحاء العالم. ووصف جون هاولز، من دار واترستونز البريطانية، كتاب كلينتون الجديد بـ «الأخبار العظيمة»، وقال إن كتابها السابق «أعيش التاريخ»، قد باع 200 ألف نسخة خلال اليوم الأول من نشره في الولايات المتحدة عام 2003، موضحاً أن شعبية كلينتون قد زادت لعملها مع الرئيس أوباما، الشخصية الرئيسة في الأحداث العالمية الأخيرة.
ووافق جوناثان روبن، من دار فويلز، على أن الكتاب سيكون من أفضل الكتب السياسية في عام 2014 ما لم يصدر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون كتاباً خاصاً به.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٩١) صفحة (٢٧) بتاريخ (٠٨-٠٤-٢٠١٣)