• السعودية تبني حاجزاً عملاقاً على حدودها مع اليمن تطبيقاً لمبدأ (الباب اللي يجيلك منه ريح سده وأستريح)، وسرعة هذه الريح 32 متسللاً في الساعة تبع لإحصائية صادرة عام 2011م.
• أشهر خريطتين تم تداولهما إعلامياً في الأسبوع المنصرم كانتا ترتديان حُلة نووية الأولى بفخر، والثانية في حفلة تنكرية، الأولى ارتدتها كوريا التي فاز قائدها بـ(خذ الحكمة من أفواه المجانين)، والثانية شاءت الحكمة الإلهية أن تقذفها في وجه العالم عله يكون حازماً مع (الحية من تحت تبن).
• وأخيراً (اتفق العرب على أن يتفقوا، واتفق معهم المسلمون أيضاً)، والسبب أن لا رئيس بينهم بل مهمة فقط، حيث كان الهدف إسقاط الكيان الصهيوني العدو الصريح والأزلي من على الخارطة الإنترنت، ما رأيكم لو نجعل السابع من إبريل موعد صدقنا اليتيم؟
• وماتت تاتشر، وجادت نقاشاتنا حولها، واختلفنا حول مناقبها، وشخصيتها، ومبادئها و..و..و .. حتى قميصها الحريري المرقط لم يسلم من التحليل والفلسفة وللأمانة نحن مبدعون في (ما لا ناقة لنا فيه ولا جمل).
المحطات هي مقياس لحالنا بواقعية، وأجملها هي منجزات السابع من إبريل لأن فيها صوت حق، وإن كان تأثيره سيبقى محدوداً قياساً بالإنجازات لو كانت على صعيد المحطات الأخرى، ويمكننا تجاوز الضياع في المحطات الأخرى فيما لو حققنا (شيْ تكرهه بده) ونأينا عن (تدخيل عصنا في اللي ما يخصنا)..

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٤٩٦) صفحة (١٨) بتاريخ (١٣-٠٤-٢٠١٣)