ثمانية ملايين ريال قيمة بيع «الذهب الأخضر» يومياً في طبرجل

نقل البرسيم على شاحنات لتسويقه في طبرجل ( الشرق)

طباعة التعليقات

طبرجلمساعد الشراري

قدر محافظ طبرجل فيصل الشامي، قيمة بيع محصول البرسيم بأكثر من ثمانية ملايين ريال يومياً، وقال إن هذه الكميات التي تنتجها المشاريع الزراعية في بسيطا الزراعية والمشاريع المتناثرة حول المحافظة تنطلق في شاحنات بشكل يومي لتسوق في باقي مناطق المملكة. وتشهد حركة البيع في سوق البرسيم نشاطاً ملحوظاً وارتفاعا في الأسعار، وقال ماجد الشراري، إن سعر البلكة الواحدة يتراوح هذه الأيام مابين 13 إلى 15 ريالاً، لافتاً إلى أن بعض المستثمرين يعمدون لتخزين كميات كبيرة من البرسيم في فصل الصيف إلى فصل الشتاء الذي يرتفع فيه السعر بنسبة تصل إلى 90% عن سعر الشراء حسب ما ذكر تجار في طبرجل نتيجة الطلب المتزايد عليه يعود في موسم الشتاء الذي يتأخر فيه نمو البرسيم بسبب البرودة. وتعد محافظة طبرجل ومنطقة بسيطا الزراعية من أشهر المناطق الصالحة للزراعة في المملكة والشرق الأوسط، وقد أطلق على المدينة «مدينة الذهب الأخضر» لاشتهارها بزراعة البرسيم، كما يطلق على بسيطا الزراعية «سلة غذاء المملكة» لتنوع محاصيلها ومنتجاتها الزراعية كالقمح والشعير والبرسيم والذرة والفواكه والخضراوات والزيتون، ومن أشهر الشركات الزراعية بها «الجوف، الوطنية، المراعي، نادك، المكيرش»، بالإضافة لآلاف المشاريع التي يمتلكها أفراد. وقال مزارعون وخبراء في طبرجل، إن الأنظار اتجهت في السنوات العشر الأخيرة لزراعة البرسيم بعد أن كان محصول القمح هو المنتج الأول الذي يستثمر فيه المزارعون، لكن ارتفاع تكاليف القمح وغلاء أسعار بذوره والزيوت المستخدمة لآلاته وتراجع سعره، جعل زراعته غير مجدية. وأوضح المهندس الزراعي أحمد سالم، إن هناك توقيتين في السنة لزراعة المنتج تعرف الأولى بالفترة الشتوية وتبدأ مع بداية شهر سبتمبر من كل عام وحتى نهاية نوفمبر وهي الفترة الأفضل لزراعة البرسيم، أما الفترة الثانية فتبدأ من شهر فبراير وتنتهى بنهاية شهر مارس من كل عام. وأضاف بدر مرضي «مزارع» أنه يتم حصد البرسيم بشكل مستمر كل 23 يوماً، عدا أيام الشتاء حيث يتأخر حصاده بسبب الصقيع والبرد الذي يؤثر على نموه، ويتراوح عمر البرسيم من أربع إلى خمس سنوات وتزيد وتنقص باختلاف نوع وجودة البذور واستهلاك المياه. وأفاد خلف الشراري، أن هكتار الأراضي يستهلك بين أربعة إلى ثمانية كيلو جرامات من البذور. فيما أشار المهندس الزراعي محمد الشراري، إلى أن بذور البرسيم عدة أنواع يأتي في مقدمتها الأمريكي حيث يعد أجودها إنتاجاً وأطولها عمراً، ثم الاسترالي والحجازي والمصري. وتتراوح أسعار البذور بكافة أنواعها مابين (1000 إلى 1500) ريال. واشتكى مزارعون من نفاد بذور البرسيم في المحلات المخصصة لبيعه نتيجة الطلب المتزايد عليه.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٥٠٤) صفحة (٢٣) بتاريخ (٢١-٠٤-٢٠١٣)
  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...