أمير الشرقية يطّلع على خطة «الصوامع» التوسُّعية ويشيد بجهود «الجوازات»

الأمير سعود بن نايف يتوسط منسوبي جوازات الشرقية (الشرق)

طباعة التعليقات

الدمامعلي آل فرحة

اطلع أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف، على تقرير أعمال المؤسسة العامة لصوامع الغلال ومطاحن الدقيق وخطتها التوسعية في المنطقة.
جاء ذلك خلال استقباله في الإمارة أمس، مدير عام المؤسسة العامة لصوامع الغلال ومطاحن الدقيق الدكتور وليد الخريجي.
من جهة أخرى، أشاد أمير المنطقة الشرقية بالجهود التي يبذلها جميع العاملين في جوازات المنطقة الشرقية، منوهاً بما قدمه منسوبو الجوازات من جهود طيبة خلال فترة الإجازة المدرسية الماضية بعبور مليون و463 ألف مسافر من منافذ المنطقة الشرقية بسلاسة.

ونوه بما يقدمه برنامج «أبشر» من خدمات للمواطنين والمقيمين للاستفادة من جميع خدمات الجوازات، حاثاً على بذل المزيد من الجهد للوصول بالخدمات إلى أعلى المستويات وتحقيق الراحة للمواطنين والمقيمين.
وقال الأمير سعود بن نايف إن المديرية العامة للجوازات تحظى بالدعم الكبير والاهتمام من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز، الذين يؤكدون حرصهم من خلال تسخير كل الإمكانات التي من شأنها الارتقاء بالخدمات، وتسهيل الإجراءات للمواطنين والمقيمين.
جاء ذلك خلال استقباله في المجلس الأسبوعي الإثنينية بمقر الإمارة أمس الأول المسؤولين والأهالي بالمنطقة ومدير جوازات المنطقة الشرقية اللواء ضيف الله بن سطام الحويفي وعدد من منسوبي الجوازات.

وقدم مدير جوازات الشرقية عرضاً عن بعض الخطط التطويرية لقطاع الجوازات، مؤكداً حرص الحكومة الرشيدة على تحسين وتطوير الخدمات الحكومية الإلكترونية في شتى المجالات، مبيناً أن المديرية العامة للجوازات سعت للاستفادة من التقنيات الحديثة للرقي بمستوى العمل وتسهيل الإجراءات وتسخير الإمكانات التقنية.
وأوضح أن المديرية حققت في الأسبوع الماضي جائزة الإنجاز للتعاملات الإلكترونية الحكومية وسط تنافس أكثر من 184 مشروعاً، كما قامت بالعمل على دراسة كل الخدمات التي تقدمها بإداراتها وشعبها للسعي لتقديمها للمواطن والمقيم من خلال الشبكة العنكبوتية ودون الحاجة لتكبدهم مراجعة مقار الجوازات وليتسنى لهم تنفيذ معاملاتهم من مكاتبهم أو منازلهم، وأضاف «تم فعلاً الانتهاء من إدراج خدمات إصدار وإلغاء تصاريح السفر الإلكترونية وإصدار وإلغاء تأشيرات الخروج والعودة، وإصدار وإلغاء تأشيرات الخروج النهائي، والاطلاع على بيانات التابعين والمكفولين، ضمن حزمة الخدمات الإلكترونية للأفراد «أبشر» بموقع بوابة وزارة الداخلية على الشبكة العنكبوتية، وجار العمل لإدراج بقية الخدمات».

وذكر اللواء الحويفي أنه تم تشكيل فريق عمل من جوازات المنطقة لزيارة الجهات الحكومية للتعريف بخدمات الجوازات الإلكترونية (أبشر) وتفعيلها لمنسوبيها، وتم البدء من الإثنين 12/6/1434هـ بالإمارة وسيليها جميع الجهات الحكومية بالمنطقة، وكذلك المجمعات التجارية، إضافة إلى العمل على تطوير الخدمة بالمنافذ لإنجاز إجراءات المسافرين بسرعة ودقة، كما طُبق بالتعاون مع وزارة الخارجية ومركز المعلومات الوطني مشروع الربط الآلي لترحيل بيانات تأشيرات الدخول للمنافذ، وسيتم لاحقاً إضافة الخصائص الحيوية (البصمة) ضمن بيانات تأشيرات الدخول ليكون التحقق من هوية المسافر آلياً، مؤكداً أن تلك الإجراءات سيكون لها أثر في سرعة إنهاء إجراءات المسافرين دون الإخلال بالنواحي الأمنية.
وذكر أنه تم دعم المنافذ التابعة للمنطقة الشرقية بعدد من الأفراد والضباط، وإعداد خطط عمل للمواسم.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٥٠٧) صفحة (٦) بتاريخ (٢٤-٠٤-٢٠١٣)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...