استشارات

469380.jpg
طباعة التعليقات

 

  • شخصية منعزلة

* أعاني خوفاً شديداً من النقد مما جعلني شخصية منعزلة عن الآخرين، مما جعل أهلي يصبون عليّ نقدهم الدائم ، أرجو المساعدة . ( تهاني – القويعية )
– يكمن السبب وراء عدم تقبل بعض الأشخاص للنقد هو أنهم يرون أن هذا نوع من الإهانة والانتقاص، ويخلطون بين ذواتهم وبين موضوع النقد، فيشعرون أن الناقد لا يتقبلهم وأنه يوجِّه النقد لشخصهم لا لسلوكهم، وهذا ما يجعلهم يفكرون بالانسحاب والعزلة ويحرمهم من متعة المحاولة، أي أنهم عندما يشعرون بأن ذواتهم مهددة ينسحبون ليهربوا من المواقف التي تعرضهم للنقد.
لذا لا بد أن تغيِّري من طريقة تفكيرك حيال موضوع النقد وتعتبريه خطوة تنقلك نحو الأفضل، وعدم التوتر والشعور بالإحباط حيال ذلك، بل لا بد أن نكون عقلانيين، فإن كان النقد إيجابياً فنتقبله بصدر رحب ونجعل منه سلماً نرتقي به نحو القمة.

  • أفتقد الحُب

*أنا مطلقة منذ 3 سنوات، أعيش مع أهلي حالياً ولكني أفتقد إلى عاطفة الحُب بشدة ألاحظ أن هناك أشخاصاً ينظرون إليَّ نظرات إعجاب وأجد نفسي أبادلهم تلك النظرات حتى لو كان أكثر من شخص في نفس الوقت ونفس المكان ، أعلم أن تصرفاتي خطأ وألوم نفسي بشدة أرجو منك المساعدة . (فاطمة – الخبر )
-تمُرِّين حالياً بأضعف فترة في حياتك وتعرفها كل امرأة ذاقت مرارة الزواج الفاشل والطلاق في مجتمعاتنا العربية، نظرات الإعجاب تجنبيها وكأنها لم توجد لأنها بداية طريق الزلل الذي قد يجر إليه تعطشك للعاطفة التي حرمتِ منها، يجب أن تكوني متأكدة أن من يتودد إليك يخطط بأن تكوني فريسة سهلة – وهذا ما يؤمن به الرجل في مجتمعاتنا عن المرأة المطلقة، وقد شهدت وسمعت عديداً من الرجال وحتى المثقفين يسخرون من وضع المرأة المطلقة ويصورونها كامرأة لعوب سهلة المنال، فرِّغي عاطفتك بأن تجدي لك أهدافا في الحياة وسيأتي من ترضينه ليدق الباب مباشرة ويطلب ودك بالحلال من غير الحاجة لاستعمال نظرات الإعجاب.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٥١٥) صفحة (١٢) بتاريخ (٠٢-٠٥-٢٠١٣)