شذرات

طباعة التعليقات

الألمُ/ يحملُ قطعةً من الفراغ/ تلك التي لا يمكن تذكّرُها/ متى بدأ الألم،/ أو هل ثمة يوم/ لم يكن فيه الألمُ موجوداً./ الوجعُ لا مستقبلَ له/ إلا نفسه،/ مملكتُه المترامية اللامحدودة/ تضمُّ ماضيه،/ الذي هو مهيأٌ لاستقبال وإدراك/ فتراتٍ جديدة من الألم.

إيميلي ديكينسون

 

محمود درويش

وما زال في الدرب دربٌ. وما زال في الدرب متّسعٌ للرحيلْ/ سنرمي كثيراً من الورد في النهر كي نقطع النهر. لا أرملهْ/ تحبُّ الرجوع إلينا. لنذهب هناك.. هناك شمال الصهيل./ ألم تنس شيئاً بسيطاً يليق بميلاد فكرتنا المقبلهْ؟/ تكلم عن الأمس، يا صاحبي، كي أرى صورتي في الهديلْ/ وأُمسكَ طوقَ اليمامةِ، أو أجد النايَ في تينةٍ مهملة..

محمود درويش

 

فوزية أبو خالد

أحب هذا الحرير الحارق/ كلما تدفقت قدماها/ في جوفي تغسل عني/ وصمة الجماد/ أحب الطرقات الوعرة/ التي تقتحم بها ليونة جلدي/ أحب/ المشاوير الشاقة/ المنحنيات الحادة/ الشوارع المزدحمة/ التي تحملني إليها أحلامها/ وهي دون أن تشعر تقودني/ إلى تهلكتي/ لأنتهي بعد كل/ هذا التنزه في/ بساتين خطوتها/ إلى الارتماء وحدي/ تحت السرير.

فوزية أبو خالد

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٥٥٦) صفحة (٢٢) بتاريخ (١٢-٠٦-٢٠١٣)