إقبال متزايد على المواد الغذائية يرفع أسعارها في الأحساء

الإقبال على اللحوم أدى إلى ارتفاع أسعارها (الشرق)

طباعة التعليقات

الأحساءعبدالهادي السماعيل

شهدت المجمعات التجارية في الأحساء أمس، إقبالاً متزايداً على شراء المواد الغذائية تزامناً مع بدء أيام شهر رمضان المبارك اليوم، وانتقد عدد من المستهلكين تحدثوا لـ«الشرق»، ارتفاع الأسعار وغياب الرقابة، وطالبوا وزارة التجارة بضرورة إلزام أصحاب المراكز التجارية بوضع لائحة للأسعار لوقف هذا التلاعب. وقال حسن المكراني أحد تجار اللحوم، إن أسعار الأغنام والقعود والبتلو ارتفعت، إذ تراوح سعر كيلو الغنم العربي بين 60-70 ريالاً، والمفروم بين 30-40 ريالاً، والبتلو 40-50، فيما تتراوح سعر الأغنام النجدية والنعيمي الأكثر إقبالاً بين 1200-1500 ريال.

وأكد أن ارتفاع أسعار أعلاف المواشي تسبب في ارتفاع أسعار اللحوم. وأضاف أن أسعار الأسماك شهدت انخفاضاً بسبب زيادة العرض وقلة الطلب خلال الأيام الأولى من شهر رمضان، لاسيما بعد هبوط موسم الرُبيان، رغم أن الأسابيع الماضية سجلت ارتفاعات كبيرة في أسعار الأسماك. وأرجع متعاملون في بيع الأسماك في سوق السمك المركزي، تدني الأسعار في مختلف أصناف الأسماك والرُبيان إلى كثرة أعداد باعة الأسماك في الشوارع التي لا تنطبق عليهم الاشتراطات الصحية. وطالب عدد من المواطنين بتشديد الرقابة داخل الأسواق والمحلات المختصة ببيع الخضراوات نظراً لارتفاع الأسعار خاصة مع أول أيام شهر رمضان، وتوقع آخرون مزيداً من ارتفاع الأسعار خلال الأيام القليلة المقبلة وتحديداً خلال العشر الأوائل من رمضان، حيث يتزايد الإقبال على السلع والمواد الغذائية.

وأوضح عبدالعزيز العليوي وعبدالله الشهاب، أن الأسعار ترتفع في السوق يوماً بعد يوم بمعدل خمسة ريالات، لافتاً إلى نقص حاد في «الخضراوات». وقال رياض الموسى وفتحي العيسى، إن الارتفاع الذي تشهده أسعار السلع الغذائية منذ فترة يجعلنا نتخوف كثيراً من أن الأسعار سترتفع أكثر خلال الشهر الكريم. وأضافا أن المستهلكين مضطرون للشراء في نهاية شهر شعبان قبل ارتفاع الأسعار في رمضان وخاصة الدقيق والعصائر والشوربة والمكرونة نظراً للإقبال الكبير عليها.

وعبر محمد القنبر وتوفيق الصبيحة عن استيائهما لعدم وجود تسعيرة محددة للمواد الغذائية في المحلات التجارية، لافتين إلى وجود اختلاف في أسعار السلع من محل إلى آخر. وقال متسوقون من قطر والبحرين إنهم يأتون إلى الأحساء للتسوق خاصة مع قدوم شهر رمضان، حيث تكون الأسعار أقل من بلدانهم. وأكدوا أنهم يستمتعون بأجواء الأحساء التي تتميز أيضا بالتجهيزات الكبيرة والأسعار المعقولة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٥٨٤) صفحة (١٣) بتاريخ (١٠-٠٧-٢٠١٣)