قطار إسعافي ينقل مصابين من خريص إلى الأحساء

القطار الإسعافي (الشرق)

طباعة ١ تعليق

الأحساءعبدالهادي السماعيل

نُقل أمس عبر عربة قطار مجهزة إسعافياً عدد ممن أصيبوا في حادث سير بين حافلة نقل عمال وسيارة على أحد الطرق بالقرب من خريص إلى أحد مستشفيات الأحساء ضمن منظومة عمل للتدخل السريع للحالات الطارئة والمستعجلة، وفي إطار التعاون القائم بين المؤسسة العامة للخطوط الحديدية، والشؤون الصحية في منطقة الأحساء.
أوضح مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الناطق الإعلامي باسم المؤسسة، محمد خليل أبوزيد، أن المؤسسة تلقت بلاغاً عند الساعة 8:30 من صباح أمس، غرة شهر رمضان المبارك، من الشؤون الصحية في الأحساء، يطلب تجهيز عربة الإسعاف التابعة للمؤسسة لنقل وإسعاف ثمانية مصابين في حادث مروري وقع بالقرب من خريص.
وأضاف أنه فور تلقي البلاغ قامت الجهات المعنية في المؤسسة، وبتوجيه من رئيس عام المؤسسة، المهندس محمد السويكت، بتجهيز عربة القطار الإسعافية الطبية، وربطها بالقطار الخاص، حيث تم نقل المصابين إلى المستشفيات المرجعية المتخصصة في صحة الأحساء برفقة فرق طبية إسعافية مختصة مؤهلة ومدربة للتعامل مع هذه الحالات.

وأوضح نائب الرئيس لشؤون العمليات، المهندس عبدالله بالحداد، أن العربة تم تجهيزها بمجهودات المؤسسة، وتم وضعها في منطقة وسطية بين الدمام والرياض، مبيناً أن العربة تحتوي على جميع الوسائل والمستلزمات الضرورية وفق المعايير الدولية الخاصة بغرف الطوارئ، والاشتراطات التي حددتها الجهات الرسمية في المملكة، وتحتوي العربة على 12 سريراً مع كامل التجهيزات الخاصة بإنعاش القلب والرئتين والفحص السريري والمستلزمات الطبية الخاصة بالحوادث.

ووفقاً لمختصين في الشؤون الإسعافية، فإن فكرة العربة فكرة رائدة تحسب للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية، خصوصاً في مجال نقل الحالات الطارئة والحرجة على الطرق السريعة والمناطق النائية، فبدلاً عن تحريك عدد من سيارات الإسعاف إلى موقع الحادث، خصوصاً في الظروف المناخية السيئة، يتم استخدام عربة القطار في نقل المصابين بواسطة العربة الإسعافية التي تعتبر سريعة، ولا تخضع لأي عوائق في الطريق، سواء من ناحية الازدحام، أو الإشارات المرورية، أو أعمال الحفريات التي قد تؤخر وصول المصاب إلى المستشفى، أو تعرضها لأي حوادث أثناء السير. كما أن العربة تتميز بأن الطاقم الطبي يتمكن من رعاية المرضى في موقع واحد، حيث يمكن رعاية أكثر من ستة مصابين في آن واحد، كما أن وسيلة النقل بواسطة القطار تعتبر آمنة إلى حد كبير، على الرغم من أن سيارات الإسعاف في صحة الأحساء مراقبة إلكترونياً.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٥٨٥) صفحة (٥) بتاريخ (١١-٠٧-٢٠١٣)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...