خلال ملتقى للجمعيات الاجتماعية في الأحساء .. البوعلي: نسعى لإيجاد شراكات بين الأمانة ومؤسسات العمل

مشاركون في الملتقى

طباعة ١ تعليق

الأحساءعبدالهادي السماعيل

نظّم المجلس البلدي بالشراكة مع أمانة الأحساء أمس الأول الملتقى الأول للجهات الاجتماعية في الأحساء تحت شعار (نحو عمل مجتمعي متميز) بحضور عضو مجلس الشورى رئيس جمعية المعاقين في الأحساء سعدون السعدون وعدد من مسؤولي الأمانة والجهات الأخرى وأعضاء المجلس البلدي. وشهد الملتقى حضور أكثر من مائة شخص يمثلون الجهات الاجتماعية.

وبدأ اللقاء بكلمة ألقاها أمين الأحساء المهندس عادل الملحم، حيث أكد على شراكة المجتمع والمبادرات من الجهات الاجتماعية تجاه الأمانة، مشيراً خلال كلمته أنه يجب على المواطن أن يشعر أنه مسؤول، وشريك في اتخاذ القرار، عبر العمل الدؤوب والمتواصل حتى تتحقق سياسات الأهداف التنموية. وأفاد أننا كأمانة الأحساء نحتاج إلى شراكة واسعة، والانخراط في التفكير، والإنجاز والتطبيق، ما يتطلب ثقافة مجتمعية، مشددا على ضرورة تأهيل الحياة المجتمعية بقواعد جديدة لتكون مؤسسات شريكة في القرار والتفكير والتقييم.

بعد ذلك ألقى رئيس المجلس البلدي ناهض الجبر كلمته، التي أكد فيها أن انعقاد هذا اللقاء يتزامن مع مرور عامين على تولينا المسؤولية كمجلس بلدي في الأحساء، حيث إنه اللقاء الأول بالجهات الاجتماعية والخيرية لأجل التواصل في عمل الخير وبناء الوطن. وشهد الملتقى مناقشة عدة محاور. من جهة أخرى ذكر نائب رئيس المجلس البلدي المشرف العام على اللقاء الدكتور أحمد بن حمد البوعلي أن محاور الملتقى هي عبارة عن خمس محاور رئيسة وهي محور المستفيدين، والخدمات ومحور الشباب، ومحور الأطفال، ومحور المتقاعدين.

كما بين دورالأمانة من العمل الخيري، وذلك بأن الأمانة تحتاج إلى المتطوعين والوعي العام من المجتمع والمشاركة في المواسم والتواصل الاجتماعي. وقد أكد البوعلي أن أهداف الملتقى هي تحقيق دور الأمانة في المسؤولية الاجتماعية والسعي لإيجاد شراكات بين الأمانة ومؤسسات العمل الاجتماعي، متمنياً أن يخرج هذا الملتقى بتوصيات علمية وعملية تخدم المجتمع الأحسائي بوجه خاص وتخدم جميع مناطق المملكة بوجه عام.

جانب من اللقاء (الشرق)

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٥٩٢) صفحة (٦) بتاريخ (١٨-٠٧-٢٠١٣)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...