جزاء «شباب التعري» في القصيم السجن 23 سنة والجلد 4200 جلدة وغرامة 50 ألف ريال

طباعة ١ تعليق

القصيمفهد الجهني

حكمت المحكمة الجزائية في بريدة، أمس، على شباب «الرقص العاري» في القصيم بالسجن 23 سنة، و4200 جلدة، وغرامة 50 ألف ريال، ومصادرة السيارة.
واشتمل الحكم على المتهم الأول بالسجن 10 سنوات و2000 جلدة علنية متفرقة، وتغريمه 50 ألف ريال، وسجن صاحب السيارة 7 سنوات، وجلده 1200 جلدة، ومصادرة سيارة الجيب ربع 2012 التي حدث عليها الرقص والتعري، إضافة إلى سجن مرافقيهم الاثنين 3 سنوات، وجلد كل منهم 500 جلدة.

ونطق بالحكم رئيس المحكمة الجزائية علي العمر، بحضور الشباب الأربعة، والمدعي العام، إضافة لصحيفة «الشرق»، بعد مداولات وجلسات عديدة تضمنت حيثيات الحكم، وهي الرقص أمام جمع من الشباب فوق السيارة مجاهرة، ونشره عبر وسائل التواصل الاجتماعي وانتشاره في أنحاء العالم الإسلامي، والسعي لفعل الفاحشة والدعوى لها، والمجاهرة أمام الجميع والعامة، والمكابرة، وتحدي مشاعر وقيم المجتمع، وغيرها، إضافة إلى أن ما قاموا به مخالف للآداب العامة، لاسيما أن اثنين منهم من رجال الأمن، وهم أحق بالحفاظ على أمن هذه البلاد، وقيمها وعاداتها الإسلامية.

يذكر أن مقطع الفيديو المذكور انتشر في وسائل التواصل الاجتماعي، وتناقلته وسائل الإعلام المحلية والعربية، ويظهر فيه الشباب الأربعة وهم يرقصون، وبعضهم متعرٍّ، في نفود الربيعية بالقصيم أمام تجمع من الشباب، ما جعل الجهات الأمنية تتحرى عنهم بتوجيه ومتابعة واهتمام من أمير القصيم، ونائبه، إلى أن تم القبض عليهم وإحالتهم للجهات المعنية.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٦٦٩) صفحة (٧) بتاريخ (٠٣-١٠-٢٠١٣)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...