طبرجل: إغلاق مخابز وصالونات حلاقة.. ومخاوف من ارتفاع الأسعار

محال أغلقت أبوابها أمس

طباعة التعليقات

طبرجلمساعد الشراري

شهدت محافظة طبرجل أمس في أول يوم بعد انتهاء المهلة المحددة لتصحيح أوضاع العمالة الوافدة المخالفة، إغلاق عدد كبير من المحلات التجارية في أنحاء متفرقة من المحافظة والمراكز والقرى التابعة لها ورصدت «الشرق» عددا من المحلات التجارية والسوبرماركت والمخابز ومحال الحلاقة، وهي تغلق أبوابها في إشارة واضحة لوجود مخالفات في العمالة التي تدير هذه المنشآت. وتذمر عدد من قاطني الأحياء السكنية بطبرجل من إغلاق محلات المواد الغذائية والمخابز القريبة من منازلهم، مما اضطرهم للذهاب إلى محلات بعيدة في أحياء سكنية أخرى، واصفين هذا الإغلاق بـ«المفاجئ». فيما أبدى مواطنون آخرون ارتياحهم لقرار نهاية مهلة التصحيح وقالوا «سوق العمل السعودي يحتاج أن يكون أكثر انتظاما وانضباطا للعمالة الوافدة».

من جهته، أبدى عدد من المواطنين في طبرجل مخاوف من ارتفاع أسعار السلع الغذائية والأدوات الكهربائية ومواد البناء والسباكة، تبعا لإغلاق بعض المحلات التجارية وقلة العمالة الوافدة التي تعمل بها، مطالبين الجهات المعنية بمراقبة الأسعار وعدم إعطاء الفرصة لبعض ضعاف النفوس الذين يستغلون هذا الوضع، برفع الأسعار على حساب المستهلك. وأوضح الناطق الإعلامي في شرطة منطقة الجوف العميد دامان الدرعان أنه عند صباح يوم الإثنين (أمس) انطلقت حملة ضبط مخالفي نظام الإقامة والعمل، وذلك بعد انتهاء مهلة تصحيح الأوضاع. وضمت الحملة عناصر من دوريات الضبط الأمني والدوريات السرية، وذلك بمدينة سكاكا، بالاضافة إلى محافظات ومراكز منطقة الجوف. ووجه مدير شرطة الجوف العميد عبيد الدعرمي بعمل خطة شاملة توضح آلية العمل لضبط المخالفين في المنطقة. ودعا مدير الشرطة المواطنين إلى التعاون مع الجهات الأمنية والإبلاغ عن أماكن المخالفين وعدم إيوائهم أو تشغيلهم.

إحدى المحطات توقفت عن العمل بعد انتهاء الفترة (الشرق)

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٧٠٢) صفحة (١٨) بتاريخ (٠٥-١١-٢٠١٣)
  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...