مدير المدرسة: لم يُحتجز المعلمين ولم يُرموا بالحجارة

المويشير ينفي ورود بلاغ لشرطة طبرجل حول احتجاز معلمين

طباعة التعليقات

الدكتور العقيد تركي المويشير

طبرجلمساعد الشراري

نفى الناطق الإعلامي باسم شرطة منطقة الجوف، العقيد الدكتور تركي المويشير، ما أوردته أحد الصحف الإلكترونية حول أن شرطة طبرجل أنقذت معلمين احتجزهم الطلاب بمتوسطة الملك عبدالله بطبرجل.

وأوضح المويشير لـ”الشرق” أنه لم يرد للدوريات الأمنية أي بلاغ حول هذه القضية.
كما نفى مدير مدرسة الملك عبدالله المتوسطة في طبرجل وجود طلاب احتجزوا معلمي المدرسة، أو ضربوهم بالحجارة.

وقال مدير المدرسة لـ”الشرق”: لم أتقدم بأي بلاغ من إدارة المدرسة لشرطة طبرجل، كما كتبت الصحيفة “مستغرباً ما نسب إليه وإدارته من معلومات وعبر أحد الصحف الإلكتروتية المعروفة.

وكانت قد نشرت أحد الصحف الإلكترونية خبراً تناقلته المواقع الاجتماعية عن “احتجاز عدد من الطلاب من فصول مختلفة من المرحلة المتوسطة لمعلميهم داخل المدرسة، وأغلقوا باب المدرسة عليهم بعجلة خشبية كبيرة، واصطفوا أمام الباب لمنع خروج سيارات المعلمين من المدرسة، ورموا المعلمين بالحجارة؛ مما دفع بإدارة المدرسة إلى استدعاء الشرطة التي حضرت للموقع وأنقذت المعلمين”.