تخريج 212 متدرباً في معهد تقنيات المياه

طباعة التعليقات

رابغواس

أكد وزير العمل المهندس عادل فقيه رؤية خادم الحرمين الشريفين واستشرافه المستقبل إبان مباركته تأسيس المعهد العالي لتقنيات المياه والطاقة في رابغ من خلال الشراكة الاستراتيجية، التي تبنتها المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني مع شركة «أكوا باور» بهدف تدريب وتأهيل الشباب السعودي لتوظيفهم كمشغلين وفنيي صيانة في محطات تحلية المياه وتوليد الطاقة بالسعودية.
وأكد خلال كلمته أمس في حفل تخريج 212 متدرباً من متدربي المعهد (الدفعة الأولى)، أهمية الاعتماد على الكوادر السعودية في مجالات مهمة وحيوية كتحلية المياه وتوليد الطاقة الكهربائية لما له من مردود إيجابي على الاقتصاد الوطني بصورة عامة، وتنمية قدرات الكفاءات الوطنية وتوطين المعرفة بصورة خاصة، بما يتوافق مع الخطة الوطنية للتنمية الشاملة.وقال، بحضور محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور علي الغفيص وعدد من المختصين والمهتمين والشركات المستقطبة والراعية للخريجين، إن مشاركة القطاع الخاص في التوطين هي إحدى الحلول التي تعمل عليها الوزارة بالتنسيق مع قطاعات صناعية كبرى. من جهته، أوضح رئيس مجلس إدارة المعهد محمد أبونيان أن المعهد بدأ في سبتمبر 2012م بـ 100 متدرب، الذين بلغ عددهم اليوم 600 يمثلون ثماني شركات رائدة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٧٦٨) صفحة (٤) بتاريخ (١٠-٠١-٢٠١٤)