الصريصري: مشاريع الطرق والازدواجية حسب أولوية مجالس المناطق

الوزير يستمع إلى مطالبات أهالي رنية (الشرق)

طباعة التعليقات

رنيةمضحي البقمي

أكد وزير النقل الدكتور جبارة الصريصري أن سياسة الوزارة في مشاريع الطرق وازدواجيتها تعتمد على الأولوية، التي تقدمها مجالس المناطق وحسب ما يتم تقييمه من قبل الوزارة وفق استراتيجية عمل مقننة.
جاء ذلك خلال تفقده أمس طريقي الرياض – بيشة ورنية – بيشة، وعدداً من الطرق الرئيسة والجسور داخل محافظة ومراكز بيشة.
وأشار إلى أن تقييم مقاولي الطرق في الأداء يتم وفق آلية نقوم بها من أبرزها أن المقاول المتعثر لا يمكن أن يستلم أي مشروع إضافي آخر، كما أن هناك متابعة مستمرة للمقاولين المتعثرين ومعالجة تعثرهم حسب ما تقتضيه المصلحة العامة، مشيراً إلى أن خادم الحرمين الشريفين وجه بمتابعة الاحتياجات كافة، التي يحتاج إليها المواطن، ونحن هنا من أجل تلبية احتياجات المواطنين ولمتابعة متطلباتهم.
وتفقد الوزير سير العمل بازدواجية الطريق، الذي يربط محافظات بيشة ورنية والخرمة بطريق الرياض الطائف السريع، حيث تم إنجاز المرحلة الأولى منه التي تربط محافظة الخرمة بطريق الرياض بمسافة تبلغ نحو سبعين كيلو متراً، فيما يجري العمل بالمرحلة الثانية التي تربط رنية بالخرمة والمرحلة الثالثة التي تربط بيشة برنية بمسافة تصل إلى 300 كيلو متر.
وأوضح أن الطريق يعد طريقاً محورياً ومهماً جداً، وعليه حركة مرورية كبيرة، كونه يربط جنوب المملكة باليمن، بمنطقة مكة المكرمة، بمنطقة الرياض، والوزارة مهتمة بازدواجيته حتى محافظة بيشة، مشيراً إلى أنه سيتم الانتهاء من تنفيذ ازدواج هذا الطريق قريباً.
وقال الصريصري: هدفنا أن يكون الطريق مزدوجاً من مفرق طريق الرياض – الطائف مروراً بالخرمة ثم رنية حتى محافظة بيشة، وبمسارين في كل اتجاه، ليصبح هذا الطريق متوافراً فيه كل عوامل السلامة، مبيناً أن الآلية في تنفيذ واعتماد مشاريع الطرق وازدواجيتها بالمناطق والمحافظات، تعتمد بعد دراستها من قبل مجلس المنطقة، وحسب الأولويات وأهمية الطريق والحركة المرورية عليه.
إلى ذلك تفقد الوزير أمس مشاريع النقل والطرق في محافظة رنية والوقوف على المشاريع الجاري تنفيذها بالمحافظة، في حين اطلع على المخططات الخاصة بالطرق وناقش مع المسؤولين في الوزارة عدداً من المشاريع.
والتقى الوزير خلال جولته المواطنين، الذين قدموا له عدداً من احتياجات المحافظة منها سرعة إنجاز ازدواجية طريق الخرمة – رنية – بيشة، الذي مازال العمل فيه يسير ببطء من الخرمة إلى رنية وانتظار بدء العمل فيه حتى محافظة بيشة، إضافةً لازدواجية طريق وادي الدواسر – رنية، وإنشاء فرقة لإدارة الطرق والنقل ومحطة وزن شاحنات ومعبر علوي عند تقاطع طريق رنية – بيشة مع رنية – وادي الدواسر، وكذلك ازدواجية طريق رنية – الأملح وعددٍ من المشاريع التي تحتاج إليها المحافظة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٨٦٦) صفحة (٣) بتاريخ (١٨-٠٤-٢٠١٤)