مؤلف مسلسل «الصياد» لـ الشرق: نهاية العمل ليست صادمة لكنها مفاجئة

طباعة ٣ تعليقات

الرياضتركي المطيري

نفى الكاتب والمؤلف الدرامي عمرو سمير عاطف مؤلف المسلسل المصري «الصياد» الاتهامات الموجهة له من قبل بعض المتابعين والنقاد الذين وصفوا قصة العمل بالمسروقة من بعض أفلام الإثارة الأمريكية وقال عاطف في حديث لـ«الشرق»: بعض هؤلاء المتابعين ينقصهم الوعي التام عن التأليف الدرامي وكتابة المسلسلات المثيرة، حيث إن العمل استغرق مني ما يقارب الثمانية أشهر لإتمامه وتجهيزه بشكل مناسب كي يقدم للجمهور، ومن يتهمني بذلك عليه أن يثبت ذلك من خلال مشاهد العمل العديدة، موضحاً أن نجاح أي قصة عمل معرضة للاتهام والتشويه. وأضاف عاطف: أنا سعيد جداً بردود الفعل التي قرأت عنها حول نجاح العمل، حيث إن الفنان يوسف الشريف وبقية الأبطال أجادوا تقديم الشخصيات بالشكل المطلوب كما أن الجمهور السعودي جمهور محب للأعمال المثيرة التي يتخللها عديد من قصص المغامرة وهو فخور بمتابعتهم للأعمال المصرية. مبينا في ختام حديثه أن نهاية حلقات العمل لن تكون صادمة بل ستكون مليئة بالإثارة والمفاجآت التي ستدهش الجمهور والمتابعين متمنياً أن يحوز العمل على رضا المشاهدين.
يذكر أن مسلسل «الصياد» حظي بمتابعة كبيرة ولاقى انتشاراً واسعا في الوطن العربي وهو من بطولة النجم يوسف الشريف وأحمد صفوت، ومن إخراج أحمد مدحت.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٩٦٣) صفحة (١٧) بتاريخ (٢٤-٠٧-٢٠١٤)