وفاة شاب غرقاً في بئر العوجاء شمال رنية

فرق الدفاع المدني أثناء انتشال جثة الشاب

طباعة التعليقات

رنيةمضحي البقمي

لقي شاب «37 عاماً» مصرعه غرقاً في بئر العوجاء شمال رنية، فجر أمس، بعد سقوطه داخل بئر يبلغ عمقها أكثر من 35 متراً، أثناء محاولته تعبئة صهريج ماء.
وانزلقت قدم الشاب في البئر ليسقط فيها أثناء تشغيله ماطور شفط مياه، فيما أصيب شقيقه بالهلع، وهرع للاتصال بإدارة الدفاع المدني برنية، التي حضرت فرقها وانتشلت جثة الشاب وهو متوفى بعد غرقه.
إلى ذلك أكد مدير عمليات الدفاع المدني في محافظة رنية المقدم فهد أبو حيمد أن غرفة العمليات والسيطرة تلقت بلاغاً في الـ12 منتصف مساء أمس من شاب يطلب النجدة لإنقاذ شقيقه، الذي سقط في بئر العوجاء شمال رنية، وعلى الفور تم تحريك فرق السلام والإنقاذ والغواصين لموقع البئر، حيث قام الغواصون بانتشال جثة الغريق من قاع البئر متوفياً.
محذراً الجميع من «مواطير شفط المياه»، التي تعمل بالمواد البترولية داخل الآبار كونها تشكل خطراً بالغاً عند تشغيلها لانبعاث غاز أول أكسيد الكربون الخانق في منطقة رديئة التهوية (داخل الآبار) ما يتسبب في حالات الاختناق وسقوط الأشخاص في الآبار، مبيناً أن هناك بدائل آمنة تعمل بالكهرباء وتوضَع على فوهة البئر أو خارجها بطرق آمنة وفق اشتراطات السلامة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٩٦٣) صفحة (٤) بتاريخ (٢٤-٠٧-٢٠١٤)