مهرجان بريدة الدولي يحتضن 5 ملايين كيلو من التمور

مزارعون يوردون منتجاتهم إلى سوق التمور

طباعة التعليقات

بريدة ـ الشرق

وصل أكثر من 5 ملايين كيلو من التمور بمختلف أنواعها إلى مهرجان بريدة الدولي للتمور؛ خلال 18 يوماً من عمر المهرجان، شكّل السكري منها 95.4%، والباقي موزع على أنواع التمور الأخرى.
وقالت إدارة الإحصاء في المركز الوطني للنخيل والتمور، التي ترصد كميات التمور في مهرجان بريدة الدولي، عبر بواباتها الإلكترونية؛ إن نسبة التمور المصنفة من النوع الممتاز في السوق شكّلت 77% من حجم التداول في المهرجان، بينما نسبة التمور الفاخرة 22%.
وتختلف أسعار التمور بحسب نوعيتها وكميتها، بيّن ذلك رئيس لجنة التمور المهندس سلطان الثنيان؛ وقال: «أسعار التمور تتراوح في المتوسط ما بين 25 إلى 30 ريالاً للكيلو الممتاز، بينما يصل الفاخر منها إلى 50 ريالاً»، مشيراً إلى أن مبيعات مهرجان التمور بلغت حتى الآن أكثر من 125 مليون ريال من خلال تسجيل المبيعات مع الدلالين.
وأوضح الثنيان أن السوق لايزال في بدايته؛ إذ ستبدأ ذروة مبيعاته من 25 أغسطس حتى 10 سبتمبر، مبيناً أن هذه الفترة تُعد المعيار الحقيقي للمبيعات وللكميات التي ترد إلى السوق.
وأوضح أن تمور السكري أصبحت ذات جودة عالية بعد معرفة المزارعين طرقاً زراعية متعددة للوصول بالمنتج إلى الجودة المميزة في الحجم واللون عبر طرق السقيا والتسميد الآمن.
من جانبه، توقع الرئيس التنفيذي لمهرجان بريدة للتمور الدكتور خالد النقيدان، أن تسجل مبيعات تمور مهرجان بريدة للتمور هذا العام زيادة تصل إلى 12% مقارنة مع ما سجّله السوق العام الماضي.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٩٩٣) صفحة (١٥) بتاريخ (٢٣-٠٨-٢٠١٤)
  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...