الوكيل: 60% من حوادث السير سببها السرعة.. و «النقل» غير مسؤولة عنها

طباعة التعليقات

تبوكالشرق

رفض مدير عام الإدارة العامة للطرق والنقل بمنطقة تبوك المهندس خالد بن محمد الوكيل، وضع اسم وزارة النقل، في قائمة المسؤولين عن حوادث السير.
وأرجع السبب في وقوع الحوادث على طريق بئر بن هرماس «الشرف» المؤدي إلى محافظة حقل، إلى السرعة، مؤكداً أنه لا علاقة لما يشاع بأن سوء حالة الطريق تُعد من أهم الأسباب المؤدية إلى ما شهده من حوادث مرورية طيلة السنوات الماضية.
وأعدت الإدارة العامة للطرق والنقل بتبوك بالتعاون مع أمن الطرق بالمنطقة دراسة لتحسين مستوى السلامة المرورية على طريق بئر بن هرماس «الشرف» المؤدي إلى محافظة حقل، كما تدرس الجهتان تحديد الأسباب التي أدت لتكرار الحوادث على الطريق الذي يشهد كثافة مرورية عالية خلال فترات الإجازات الرسمية والأسبوعية.
وأوضح الوكيل أن الدراسة اعتمدت على إحصاء المركبات السالكة للطريق في الاتجاهين على مدى عدة أيام خلال أوقات الذروة وعلى فترات صباحية ومسائية، وقياس مدى التزام سائقيها بالسرعة المحددة حسب تصميم الطريق، مبنياً أنه تم رصد عديد من المخالفات المرورية التي جاءت السرعة على رأسها، حيث تبين أن 60% من سالكي الطريق قد تجاوزوا السرعة النظامية بل وصل الحد في بعضهم إلى التهور.
وأوضح أن الإدارة تتحمل مسؤوليتها حسب المناط بها في تنفيذ كثير من مشاريع الطرق التي تخدم المواطنين والوافدين ومرتادي المنطقة، منها ما سيرى النور هذا العام ومنها ما سينتهي منه في الأعوام القادمة، لتضاف لرصيد المشاريع الضخمة التي تشهدها منطقة تبوك في شتى المجالات التنموية، وبإجمالي تكاليف بلغت 2.650.000.000 ريال، تضاف إلى طرق منفذة وقائمة لتشمل تغطية أكثر من 1300كلم من أطوال الطرق. واستطرد الوكيل قائلاً «إن العمل يجري حالياً لاستكمال تنفيذ ازدواج طريق بئر بن هرماس « الشرف «حقل مع التقاطع العلوي عند بئر بن هرماس، وكذلك إزالة وإعادة إنشاء أجزاء من الطريق القديم مع تعديل المنحنيات، ويُتابع المشروع متابعة حثيثة من قبل المختصين بالوزارة وبتكلفة إجمالية تقدر 600 مليون ريال».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (٩٩٥) صفحة (٦) بتاريخ (٢٥-٠٨-٢٠١٤)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...