43 أسرة منتجة في جدة تسوِّق منتجاتها في المعارض والبازارات

سيدة تشارك بعرض منتجاتها اليدوية

طباعة التعليقات

جدةعامر الجفالي

مكنت جمعية البر في جدة عبر برنامج الأسر المنتجة 43 أسرة منتجة من المشاركة في عدد من المعارض والبازارات التسويقية من خلال عرض مشغولاتهن اليدوية خلال الربع الثالث من العام الحالي. وهدفت الجمعية من هذه الخطوة إلى تشجيع السيدات والأسر المنتجة على العمل والإنتاج من خلال تمكين المستفيدات من استعراض منتجاتهن وتسويقها وبيعها، فضلاً عن إبراز أعمال الأيدي السعودية. وأوضح أمين عام جمعية البر بجدة وليد أحمد باحمدان بأن مشاركة الجمعية في هذه الفعاليات يهدف لتسويق منتجات الأسر المنتجة بإشراف برنامج الأسر المنتجة، حيث يتم اختيار الأسر المنتجة بآلية واضحة ومحددة، مبيناً بأن المعروضات تشمل مشغولات يدوية لاقت استحسان وإقبال الزوار. وأضاف باحمدان أن الجمعية تسعى للمساهمة في زيادة دخل النساء اللواتي يملكن مشاريع متناهية الصغر من خلال تقديم خدمات مالية تناسب احتياجاتهن لتحقيق الاستمرارية لمشاريعهن من داخل منازلهن، مؤكداً أن برنامج الأسر المنتجة احتوى كثيراً من صور الإبداع وحب العمل، وساهم في توليد عديد من القصص الرائعة من النجاحات لأشخاص وأسر كانوا في الماضي محتاجين فأصبحوا منتجين. وأشار باحمدان إلى أن الجمعية تسعى من خلال برنامج الأسر المنتجة للقضاء على الاتكالية والتخاذل والاستسلام والكسل من خلال خلق وتطوير مفهوم الأسر المنتجة التي تساهم في خلق فرص عمل خاصة للمرأة من خلال عدد من الأعمال اليدوية والفنية كالمشغولات المنزلية والإكسسوارات وأعمال الخوص والسدو والعطورات المخلطة والتحف الحبيسة، مبيناً أن الجمعية تسعى للنهوض بهذه الفئة اقتصادياً واجتماعياً بما ينعكس بشكل إيجابي على الأسر محدودة الدخل.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٠٠٣) صفحة (٧) بتاريخ (٠٢-٠٩-٢٠١٤)