طرح منافسة عامة لترميم وتوسعة مباني كلية القنفذة

الطالبات خلال تجمعهن أمس (الشرق)
طباعة التعليقات

القنفذةأحمد الناشري

أوضحت جامعة أم القرى أن مدير الجامعة الدكتور بكري عساس وجَّه وكالة الجامعة للفروع بطرح منافسة عامة لترميم المباني وإجراء توسعة عاجلة لاستيعاب أعداد الطلاب والطالبات الذين تم قبولهم هذا العام نظراً لزيادة أعدادهم.

وقال الناطق الرسمي للجامعة الدكتور أسامة مدني في بيان صحفي حول قيام عدد من طالبات الكلية الجامعية في محافظة القنفذة بالتجمع صباح اليوم داخل الكلية مطالبات بزيادة مساحة المباني الأكاديمية للكلية لاستيعابهن والاهتمام بالمرافق الخاصة بالكلية”إن مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس سبق له أن قام بعدة زيارات تفقدية للكلية الجامعية بالقنفذة خلال السنة الماضية لتلمس احتياجاتها أسوة بباقي فروع الجامعة للتعرف ومعاينة جميع مباني الكليات والوقوف على احتياجاتها الفعلية بشطري الطلاب والطالبات وبناء عليه وجَّه وكالة الجامعة للفروع بطرح منافسة عامة لترميم المباني وإجراء توسعة عاجلة لاستيعاب أعداد الطلاب والطالبات الذين تم قبولهم هذا العام نظرا لزيادة أعدادهم.

وبين أن الجامعة سبق لها أن طرحت مشروع ترميم بعض المباني القائمة وإنشاء الفصول الدراسية المستعجلة بالقنفذة في منافسة عامة تم الإعلان عنها في الصحف المحلية، وقد قامت اللجان الإدارية والفنية المختصة بفتح المظاريف المتعلقة بهذا الشأن وسيتم البدء في عمليات الترميم في غضون أيام وفق ما هو مقرر لذلك مسبقا.

وأضاف”أن الجامعة شرعت في إنشاء مباني الفصول الدراسية المستعجلة لكلية الطب بشطري الطلاب والطالبات، ومبنى الفصول الدراسية للسنة التحضيرية للطالبات بمحافظة القنفذة وستتسلم الجامعة مشاريع الفصول الدراسية العاجلة خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وختم المتحدث الرسمي للجامعة قائلاً “إن الإدارة العليا للجامعة تحرص دوما على توفير المناخ والبيئة التعليمية المناسبة للطلاب والطالبات ليتمكنوا من مواصلة تعليمهم الجامعي وفق أعلى معدلات الراحة واليسر التي تعمل الجامعة على تهيئتها لكافة منسوبيها من طلاب وطالبات إنفاذا لتوجيهات قيادتنا الرشيدة ويتوافق مع رؤى واستراتيجية وزارة التعليم العالي للرقي بالتعليم الجامعي ومستواه كماً ونوعاً، مشيرا إلى أن العمل جار لتنفيذ المشاريع الجامعية في الجامعة وفروعها وفق ما هو مخطط لها.

وكان عدد من طالبات الكلية تجمعن أمام مبنى الكلية للمطالبة بإيصال أصواتهن لمن يهمه الأمر بضرورة التدخل لتهيئة الجو الدراسي، وتوفير احتياجاتهن الأساسية داخل الكلية، مؤكدات أن الكلية لا تسع الأعداد الزائدة التي تم قبولها، ولم يتم توفير مكان مناسب له.

وطالبن كذلك بضرورة وضع حد لسوء التوزيع في مباني الكلية وتوفير دورات مياه نظيفة بدلاً عن الموجودة حاليا.

يشار إلى أن الجهات الأمنية حضرت وطلبت من الطالبات التوجه إلى منازلهن، وهو ما تم بشكل طبيعي.

وتواصلت “الشرق” مع عميد الكلية الجامعية في القنفذة الدكتور هاشم الصمداني للتعليق على مطالبات الطالبات وتجمعهن اليوم، إلا أن ذلك لم يتم.