اللواء العمرو: خطط الدولة أسهمت في خفض المخاطر المحتملة في الحج

طباعة التعليقات

المشاعر المقدسةالشرق

أعلن مدير عام الدفاع المدني اللواء سليمان بن عبدالله العمرو نجاح خطة أعمال الدفاع المدني لمواجهة الطوارئ خلال موسم الحج، وتحقيق أهدافها في الحفاظ على أمن وسلامة ضيوف الرحمن في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة.
وأكد اللواء العمرو أن المشاريع الكبرى التي نفذتها الدولة بالعاصمة المقدسة والمشاعر أسهمت في خفض المخاطر المحتملة في الحج إلى أدنى المستويات وعززت من قدرة قوات الدفاع المدني بالحج على أداء مهامها في التصدي لمختلف المخاطر التي تهدد سلامة الحجيج.
ورفع اللواء العمرو التهاني والتبريكات لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي العهد بمناسبة النجاح المميز لحج هذا العام، منوهًا بما وفرته القيادة الرشيدة من إمكانات ونفذته من مشاريع ضخمة لرعاية ضيوف الرحمن والحفاظ على أمنهم وسلامتهم.
وقال في تصريح بهذه المناسبة: « نتشرف بتهنئة الأمير محمد بن نايف وزير الداخلية، رئيس لجنة الحج العليا الذي اعتمد الخطة العامة لأعمال الدفاع المدني لمواجهة الطوارئ في الحج ومتابعته لجميع مراحل تنفيذها، وللأمير مشعل بن عبدالله أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، والأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة الذين قدموا كثيرا من أجل نجاح الخطة وتحقيق أهدافها في الحفاظ على سلامة ضيوف الرحمن».
وأشاد بمستوى التنسيق والتعاون بين الدفاع المدني والجهات الحكومية التي شاركت في تنفيذ الخطة العامة لأعمال الدفاع المدني لمواجهة الطوارئ في الحج التي وجد مندوبون لها على مدار الساعة بمركز طوارئ عمليات الدفاع المدني في الحج.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٠٣٨) صفحة (٣) بتاريخ (٠٧-١٠-٢٠١٤)