أب يتجرد من الرحمة يحرق ويعذب طفلته

تعنيف
طباعة التعليقات

القنفذةالشرق أونلاين

تعرضت طفلة تبلغ من العمر ست سنوات للعنف من قبل والدها وزوجته الثانية بعد أن طلق أمها.

الطفلة التي تدعى “غيداء” عُذبت بالسوط والحرق في أماكن متعددة من جسدها، وحُبست لمدة 7 أشهر، ما أدى إلى دخولها إلى مستشفى القنفدة العام لتلقي العلاج.

ووفقاً لتصريح المتحدث الإعلامي بصحة القنفذة إبراهيم المتحمي؛ فإن الطفلة “غيداء” منومة في المستشفى، وتتلقى عناية كبيرة من قبل الطاقم الطبي وحالتها مستقرة، فيما بدأت الجهات المعنية بمنطقة مكة المكرمة التحقيق في الحادث.

وناشد خال الطفلة المعنفة حقوق الإنسان بسرعة التدخل لمعاقبة الوالد، وإنقاذ الطفلة من هذا العنف الأسري المتعمد، بعد أن قدم بلاغاً لشرطة القنفذة لتتولى التحقيق في القضية.