رئيس «بلدي رنية» يوثق بـ «الصور» تدني مستوى النظافة في مستشفى المحافظة

الممرات تتحول إلى مستودعات (الشرق)

طباعة ١٤ تعليقات

رنيةمضحي البقمي

وثّق رئيس المجلس البلدي بمحافظة رنية مترك تركي بن درع السبيعي، عبر هاتفه الجوال ما سماه بـ «احتضار» المستشفى العام بالمحافظة، إذ رصد الإهمال الذي يعاني منه المستشفى، حيث النفايات الطبية المتراكمة بممراته وغرفة التنويم، والأتربة والدماء تلطخ أَسِرَّةَ المرضى. وبين رئيس المجلس البلدي، أنه رصد بكاميرا جواله الخاص الإهمال والسوء الواضح في النظافة، حيث تتراكم أكوام النفايات والأوساخ والقاذورات والأتربة في غرف تنويم المرضى وتحت الأَسِرَّة وممرات جناح التنويم والعيادات وغيرها، ويتضح أنها متراكمة منذ فترة. وأوضح أن ممرات أقسام التنويم تم تحويلها إلى مستودعات لتخزين عدد من الثلاجات والمكيفات والأجهزة التالفة، مشيراً إلى أن القصور لم يتوقف عند هذ الحد بل طال الكهرباء والسباكة التي تتكرر أعطالها وسط غياب تام من قبل عمال النظافة والصيانة.

مترك السبيعي

وناشد رئيس المجلس التدخل المباشر من وزير الصحة لما عُرِف عنه من جديةٍ ومحاسبةٍ لكل مُقصّر، موضحاً أنه قام بتسجيل شكوى بهاتف شكاوى وزارة الصحة لما تم رصده متمنياً أن يجد ذلك الاهتمام والتدخل السريع.
إلى ذلك حاولت «الشرق» التواصل مع مدير الشؤون الصحية الدكتور معتوق العصيمي إلا أنه لم يرد على الاتصالات، بينما امتنع مدير الأزمات والطوارئ سعيد الزهراني عن الإدلاء بأية معلومات أو تصريح.
ويتهم مواطنون الشركة المشغلة بالإهمال، مشيرين إلى أن أَسِرّة المرضى بعضها دون مخدات وأغطيتها ملوثة بدماء المنومين ودورات المياه بلا إضاءة وتعج بالحشرات، فيما أكد مسؤول بالشركة «رفض ذكر اسمه»، أن مديرية الشؤون الصحية بالطائف لم تجدد عقد التشغيل منذ عامين، ولم يتسلم العاملون بها مستحقاتهم المالية.

دماء تلوث غطاء سرير في غرفة تنويم

.. وتراكم النفايات في إحدى الغرف

.. وتراكم النفايات في إحدى الغرف

 

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١١٦٨) صفحة (٦) بتاريخ (١٤-٠٢-٢٠١٥)