«غروب الثنيان» أصغر باحثة سعودية في مؤتمر دولي للغة العربية

غروب الثنيان الباحثة الأصغر سناً في المؤتمر الدولي للغة العربية (الشرق)

طباعة ١ تعليق

الدماممعصومة المقرقش

شاركت غروب حسن الثنيان، أصغر باحثة سعودية ضمن 2000 شخصية بين 70 دولة من أنحاء العالم لمناقشة 550 بحثاً في المؤتمر الدولي للغة العربية في نسخته الرابعة، وبرعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ويستمر ثلاثة أيام بفندق البستان روتانا بدبي.
وقالت غروب الثنيان معلمة لغة عربية في المتوسطة الأولى في عنك، بأنها لم تتردد في المشاركة في المؤتمر كونه يوثق اللغة العربية بوصفها لغة عالمية استمدت أهميتها من القرآن الكريم، مضيفة أنها قدمت بحثاً تحت عنوان «تحديات العصر بين اللغة العربية والإعلام»، وتضمن خمسة محاور أساسية اشتمل على الإعلام العربي واللغة العربية والأسباب الحقيقية لتدني مستوى لغة الخطاب الإعلامي المعاصر، سواءً أكان ذلك على مستوى وسائل الإعلام المسموع أم المقروء أم المرئي، بالإضافة إلى العوامل التي يمكن عن طريقها الارتقاء بلغة الخطاب الإعلامي المعاصر، وكذلك واقع اللغة العربية في الدول وواجبنا تجاهها، واختتمت الثنيان بمجموعة من الحلول المقترحة والتوصيات للمحافظة على سلامة اللغة العربية.
من جانبه أكد الدكتور علي عبدالله موسى المنسق العام للمجلس الدولي للغة العربية أن اللغةَ العربية ما زالت لغة العالم الأول، ومنها حدثَ التحولُ الهائلُ في المعادلةِ السياسيةِ والاقتصاديةِ والحربيةِ والعلميةِ والصناعيةِ، في حين تأتي أهمية المؤتمر كونه يهدف إلى تنسيق الجهود بين المؤسسات الحكومية والأهلية المعنية باللغة العربية من جميع أنحاء العالم، حيث يعد حاضنة يلتقي فيها المسؤولون وصناع القرار ورجال وسيدات المال والأعمال والباحثون والمختصون والتقنيون والإعلاميون، ويركز على نشر الوعي وتحمل المسؤولية المشتركة تجاه اللغة العربية، وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة، والاطلاع على أحدث المستجدات. ويعتمد المؤتمر على البحوث والدراسات العلمية المحكمة، بالإضافة إلى أوراق العمل والمبادرات المبدعة والتقارير والتجارب الناجحة.
الجدير بالذكر أن مؤتمر اللغة العربية نَشَأَ من خلال اليونسكو في عام 2008، وقد حظيَ بدعمِ اليونسكو والدولِ العربيةِ والمنظماتِ العربيةِ والدوليةِ، وتأسسَ في لبنان بموجبِ مرسومٍ جمهوريٍّ منحَهُ كافةَ المزايا والحصاناتِ، أسوةً بالمنظماتِ الدوليةِ العاملةِ في إطارِ الأممِ المتحدةِ.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٥٤) صفحة (٩) بتاريخ (١١-٠٥-٢٠١٥)