والد الشهيد عبد الجليل: لا تبكوا على ابني

والد الشهيد الأربش

طباعة ٣ تعليقات

الدماممعصومة المقرقش

استقبل والد الشهيد الدكتور عبد الجليل الأربش خبر استشهاد ابنه مستبشراً بعد أن حمد الله أن ابنه أنقذ أرواح مصلين مسجد الإمام الحسين بحي العنود في مدينة الدمام، بعد أن حاول مساعدة رجال الأمن أثناء هروب الإرهابي وإتجاهه نحو المسجد لتفجير من فيه، وذلك ظهر أمس الجمعة. وقال الوالد في مقطع فيديو انتشر أمس بعد الحادثة، وهو يتحدث مع متصل اتصل ليقدِّم واجب العزاء: عظم الله لكم الأجر أنتم، عبد الجليل كان عقد قرانه أول أمس، وستزفه إن شاء الله في الأحساء، ونحن لم نحزن على استشهاده بالعكس، نحن سعداء لأن عبد الجليل أنقذ مؤمنين كانوا تصلون؛ فلا تبكي عليه، وأنقذ بيت الله من التفجير. واستقبلت عائلة الأربش والعيسى، ابني الخالة خبر شهادة ابنيها بالتبريكات وسجدت لله شاكرة، أن ابنيها كانا من حماة المصلين وضحيا بروحيهما لحمايتهم.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٧٣) صفحة (٥) بتاريخ (٣٠-٠٥-٢٠١٥)