عسيري لـ الشرق:

لاهدنة إلا بتطبيق القرار 2216

طباعة ١ تعليق

لا هدنة مع المتمردين في اليمن إلا بتطبيق القرار الأممي رقم 2216، بحسب المتحدث باسم تحالف “إعادة الأمل” العميد ركن أحمد عسيري.
وقال عسيري، في تصريحاتٍ هاتفية لـ«الشرق»، إنه لا هدنة فعلية الآن مع قوات التمرد. وأكد اعتماد عملية «إعادة الأمل» على شق عسكري وآخر سياسي و«كل يأخذ مساره حتى يتم تطبيق القرار 2216 على أرض الواقع». وينص القرار الصادر عن مجلس الأمن الدولي في منتصف إبريل الماضي؛ على انسحاب المتمردين من المدن التي اجتاحوها وتسليمهم الأسلحة والمعسكرات إلى الدولة مع تمكين الأخيرة من ممارسة عملها.
وعشيَّة بدء مؤتمر حوار يمني – يمني في جنيف؛ لم تعلن جماعة الحوثي عن تنفيذها أياً من هذه البنود. في سياقٍ متصل؛ نفى عسيري أن تكون له حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي. يأتي ذلك بعدما نقل مغردون عن حسابٍ مزوَّر باسمه ما يفيد بمقتل عبدالملك الحوثي إثر ضربةٍ جوية.
وبلهجة حاسمة؛ قال «لا يوجد لا لي ولا لأي أحد من قيادات التحالف أي حساب في هذه المواقع»، وشدد على أهمية استقاء أخبار «إعادة الأمل» من مصادرها الطبيعية.
إلى ذلك؛ وصف المتحدث الوضع في الحد الجنوبي بقوله «لا يزال كما هو ولم يتغير»، مضيفاً «من المتوقع استهداف الحوثيين الحدود الجنوبية للمملكة بالقذائف».

العميد أحمد عسيري

أكد أنه ليس لديه أي حساب في مواقع التواصل الاجتماعي

العميد عسيري لـ الشرق: لاهدنة مع الحوثيين حتى يتم تطبيق القرار 2216

الدمام ـ محمد الغامدي

أكد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العميد ركن أحمد عسيري أنه ليس هناك هدنة فعلية بين قوات التحالف والحوثيين وأن عملية «إعادة الأمل» تقوم على شقين الشق العسكري والشق السياسي وكل يأخذ مساره حتى يتم تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2216 على أرض الواقع.
وبعد أن تداولت مواقع التواصل الاجتماعي خبر مقتل عبدالملك الحوثي نقلاً عن حساب مزور للعميد عسيري على موقع «تويتر»، «الشرق» تحدثت مع العميد عسيري الذي بدأ كلامه بالقول «شيء جيد أن أستخدم الهاتف الجوال». ونفى نفياً قاطعاً أن يكون لديه حساب في أي وسيلة من وسائل التواصل الاجتماعي سواء «تويتر» أو «فيسبوك» أو غيرهما، وقال عسيري في تصريحه: «إنه لا يوجد لا لي ولا لأي أحد من قيادات التحالف أي حساب في هذه المواقع».
موضحاً في نفس الوقت أن ما نريد قوله نعلنه من خلال البيان اليومي إن دعت الحاجة إليه. وشدد على أهمية استقاء الأخبار فيما يخص عمليات إعادة الأمل من المصادر الموثوقة وقيادة التحالف، وأوضح أن الموقف في الحد الجنوبي لايزال كما هو، ولم يتغير، وأضاف «إذ إنه من المتوقع استهداف الحوثيين للحدود الجنوبية بالقذائف».
وفي رده على سؤال عن أسماء بعض من قتلوا خلال غارات طائرات التحالف قال عسيري: إن قوات التحالف كعادتها تستهدف أهدافاً ومواقع للانقلابيين، وتقوم بعمليات يومية ولا تستطيع من وقتها معرفة من قتل في هذه الغارات، وكل ما يهم قوات التحالف هو هذه المواقع بغض النظر عن الأشخاص الموجودين في المواقع المستهدفة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٨٨) صفحة (٨) بتاريخ (١٤-٠٦-٢٠١٥)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...