أمين عام منظمة التعاون الإسلامي يدعو إلى مصالحة شاملة في اليمن

طباعة التعليقات

جدةواس

دعا الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إياد بن أمين مدني أمام الاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون الإسلامي في جدة أمس إلى مصالحة وطنية شاملة عبر استئناف العملية السياسية بمشاركة كافة الأطراف والقوى والأحزاب السياسية اليمنية في إطار مؤتمر الحوار الوطني الجامع والشامل لتطبيق مخرجات مؤتمر الحوار، كما دعا إلى عقد مؤتمر إنساني لمواجهة الأزمة الإنسانية التي يمر بها اليمن.
وقال “إن الوضع الإنساني في اليمن يتطلب تحركاً عاجلاً، ولذلك نناشد المنظمات والهيئات الإقليمية والدولية ذات العلاقة إلى اتخاذ تدابير عاجلة لتقديم المساعدات لإنقاذ اليمن واليمنيين، ونأمل من الدول الأعضاء تخصيص جزء من مساعداتها لليمن عبر آلية تنسيق العمل في المنظمة في إطار تعزيز مبادئ العمل الإسلامي المشترك.
ورفع مدني الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، لقراره تقديم التبرعات السخية للشعب اليمني في هذه الظروف الصعبة التي تتطلب مجابهتها، وكذلك الإسهامات الكريمة من دولة الكويت، ودول أخرى، مؤكدا أن المنظمة على استعداد للتنسيق في نقل المساعدات الإنسانية عبر مكتبها للشؤون الإنسانية في اليمن، وتؤكد المنظمة على دعم كل التدابير التي يتخذها اليمن من أجل معالجة الوضع الإنساني الماثل والملح والمتفاقم.
ودعا مدني جميع الأطراف اليمنية إلى الاستجابة إلى صوت العقل ووضع مصلحة اليمن واليمنيين فوق كل الاعتبارات، مجدداً أهمية أن تسهم المنظمة في الجهود الإقليمية والدولية لإيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية وتحقيق الأمن والاستقرار في كافة ربوع اليمن.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٩١) صفحة (٨) بتاريخ (١٧-٠٦-٢٠١٥)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...