30 متخصصاً لفصل «السيامي» اليمني عبدالعزيز وعبدالله

التوأم اليمني قبل بدأ عملية الفصل

طباعة التعليقات

الرياضالشرق

شارك نحو 30 متخصصاً في العملية الجراحية لفصل التوأم السيامي اليمني عبدالعزيز وعبدالله، في مستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال، بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية، في وزارة الحرس الوطني بالرياض.
واستغرقت العملية التي جرت أمس، قرابة 12 ساعة وقام خلالها الفريق الطبي الجراحي السعودي المتخصص برئاسة المستشار في الديوان الملكي والمشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية رئيس الفريق الطبي والجراحي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، بفصل التوأمين عبر 8 مراحل بمشاركة نحو 30 مختصًا من أقسام التخدير وجراحة الأطفال والمسالك البولية والعظام والتجميل والتمريض والفنيين والمساعدين.
يذكر أن التوأم وصلا للمملكة منذ أكثر من 15 شهراً وأجريت لهما عديد من الفحوصات والعلاجات في مدينة الملك فهد الطبية ومدينة الملك عبدالعزيز الطبية في وزارة الحرس الوطني بالرياض، وأوضحت الفحوصات أن التوأم يشتركان في أسفل منطقة الصدر والبطن والحوض ولكل منهما طرف سفلي واحد، ويمتلك التوأم عبدالعزيز طرفاً علوياً به تشوهات، وتعد هذه العملية هي الـ 37 ضمن برنامج التوائم السيامية للمملكة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٢٩٤) صفحة (٤) بتاريخ (٢٠-٠٦-٢٠١٥)