الخالدي: تنمية شاملة ومتوازنة

عبدالحكيم الخالدي

طباعة التعليقات

أكد رئيس لجنة المقاولين بـ«غرفة الشرقية» عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي أن إعلان ميزانية العام المالي المقبل يعد إكمالاً لمسيرة الإنفاق على ما يدعم التنمية الشاملة والمتوازنة وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، مشيراً إلى أن المطلع على بيان وزارة المالية يعلم علم اليقين أن هذه الميزانية قائمة على أُسس متينة ومتعددة مصادر الدخل تنمو من خلاله المدخرات وتكثر فيه فرص العمل، وهذا بفضل السياسة المالية الحكيمة لحكومتنا الرشيدة، التي تزيدنا اطمئناناً وقناعةً بأن القادم -بإذن الله- مبشر بكل خير لما توليه الدولة من استمرار الإنفاق على كل المجالات.
وأكد العمار على التوجيهات السامية بأن تأخذ ميزانية العام القادم بعين الاعتبار تطورات الاقتصاد العالمي وأوضاع المنطقة الراهنة مع الحرص على ترشيد الإنفاق، وأيضاً الحرص على كل ما يخص خدمة المواطنين وتحسين خدماتهم بما يعود بالنفع عليهم، وأن يضع المسؤولون نُصب أعينهم مواصلة العمل نحو التنمية الشاملة المتكاملة والمتوازنة في كل مناطق المملكة، مع استكمال تنفيذ المشاريع المقررة في الميزانيات السابقة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٤٨٧) صفحة (٧) بتاريخ (٣٠-١٢-٢٠١٥)