تشييع شهيدَي الواجب العنبري والعازمي في بيش وعفيف

جموع المصلين يحملون جثمان الشهيد العازمي (الشرق)

طباعة التعليقات

بيش، عفيفالشرق، سامي المجيدير

أدى جموع المصلين، يتقدمهم محافظ بيش في منطقة جازان خالد القصيبي، صلاة الجنازة، عصر أمس على شهيد الواجب، علي بن محمد أحمد عنبري من منسوبي القوات المسلحة الذي قضى في مواجهة مع المعتدين على الحدود في منطقة نجران.
ونقل محافظ بيش، تعازي القيادة وأمير المنطقة لذوي شهيد الواجب، سائلاً الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
من جانبهم، عبر ذوو العنبري عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنهم في ميدان الشرف في سبيل أداء واجبه، مجددين العهد والولاء والسمع والطاعة للقيادة والاستعداد لبذل كل ما يضمن حفظ أمن الوطن واستقراره.
وفي محافظة عفيف بمنطقة الرياض، أدى جموع المصلين أمس، صلاة الجنازة على شهيد الواجب وكيل رقيب متعب مسيفر العازمي، من منسوبي القوات البرية، الذي استشهد خلال مرابطته في الحد الجنوبي، قبل أن يتم تشييعه إلى مثواه الأخير في مقبرة عفيف.
وأكد ذوو الشهيد، الذين تلقوا التعازي من عدد من المسؤولين، وزملاء الشهيد، أنهم فخورون باستشهاد ابنهم في ميدان العز والفخار. وقال والد الشهيد: «أنا هنا أستقبل التهاني باستشهاد ابني وهو يدافع عن أرض الحرمين الشريفين وهذا شرف لا يعادله شرف».
إلى ذلك، تلقى والد الشهيد وشقيقه العقيد عبدالله اتصالاً هاتفيّاً من نائب قائد القوات البرية اللواء ركن الأمير فهد بن تركي بن عبدالعزيز الذي نقل فيه تعازي قيادة القوات البرية. كما حضر العقيد سعد آل طالب والرائد مساعد المفقاعي لنقل تعازي القيادة.

.. ومصلون يؤدون صلاة الجنازة على الشهيد العنبري

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٥٤٦) صفحة (٤) بتاريخ (٢٧-٠٢-٢٠١٦)