مؤتمر لجامعة الملك فهد يستهدف تطوير بحوث «التمويل الإسلامي»

طباعة التعليقات

الظهرانواس

يستهدف مؤتمرٌ تنظِّمه جامعة الملك فهد للبترول والمعادن نقل البحوث والدراسات المصرفية في التمويل الإسلامي إلى مصاف فروع الاقتصاد والتمويل في المؤسسات الأكاديمية.
وصباح غدٍ الإثنين؛ تنظِّم الجامعة على مدى يومين مؤتمر «أبحاث التمويل الإسلامي» في فندق «ريتز كارلتون» في الرياض بمشاركة محافظ مؤسسة النقد السعودي، الدكتور فهد المبارك.
ويشارك أيضاً باحثون ومتخصصون من داخل المملكة وخارجها في مجال الاقتصاد والتمويل.
وحدَّد المؤتمر عدداً من الأهداف بينها رفع مستوى البحوث والدراسات المصرفية في التمويل الإسلامي، وتعزيز حضورها في المجلات العلمية المرموقة في مجالات الاقتصاد والمالية، ووضعها على قائمة اهتمامات المؤسسات الأكاديمية الكبرى.
وذكر عميد كلية الإدارة الصناعية في جامعة الملك فهد، الدكتور محمد الزهراني، أن المؤتمر يستقطب باحثين من الجامعات العالمية كهارفارد وستانفورد وغيرها.
وأبان أن 14 ورقة علمية ستُطرَح خلال الجلسات بعد اختيارها من بين 170 ورقة علمية قدَّمها باحثون من 24 دولة وطلبة دكتوراة من جامعات ومراكز بحثية مرموقة كالمكتب القومي لأبحاث الاقتصاد في أمريكا وجامعة كورنيل وجامعة كاليفورنيا؛ إضافةً إلى البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وغيرها من المؤسسات والمعاهد العالمية.
ووفقاً للزهراني؛ يتضمن جدول أعمال المؤتمر جلسة لرجال الصناعة يتحدث فيها كبار الممارسين للتمويل الإسلامي عن صناعته، فيما يعقد محرِّرو كبريات المجلات العلمية المحكّمة في التمويل جلسة لمناقشة رفع مستوى البحث العلمي في التمويل الإسلامي.
ويقدِّم المؤتمر جائزةً لأفضل بحث علمي وأخرى لأفضل بحث دكتوراة في التمويل الإسلامي.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٥٦١) صفحة (٣) بتاريخ (١٣-٠٣-٢٠١٦)
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...