المنيفي دشَّن الجناح المثالي وصالة متعددة الأغراض تتسع إلى 300 نزيل

العميد آل قوت لـ الشرق: ملتزمون بتوفير احتياجات سجن وادي الدواسر

المنيفي يقص شريط افتتاح المشاريع (الشرق)

طباعة التعليقات

وادي الدواسرمسفر القحطاني

أكد مدير السجون في منطقة الرياض العميد علي بن محمد آل قوت لـ «الشرق»، التزام الإدارة بتوفير احتياجات سجن وادي الدواسر، وقال «متى ما كان هناك احتياج للدعم سواء كان أفراداً أو آليات فنحن ملزمون بذلك في أي وقت».
جاء ذلك في كلمة له عقب تدشين محافظ وادي الدواسر أحمد دخيل المنيفي، قسم الكهرباء الإنشائية والصالة المتعددة الأغراض والجناح المثالي وصالة الزوار في السجن العام بوادي الدواسر، وكذلك رعايته الحفل الختامي لبرامج وأنشطة مركز ومدرسة ابن خلدون في السجن العام، بحضور عدد من مديري الدوائر الحكومية.
وعبر العميد علي آل قوت عن سعادته بوجوده في الحفل، وأضاف «نحن نرى قطف ثمار هذه الأنشطة التعليمية والثقافية بحضور محافظ محافظة وادي الدواسر أحمد المنيفي، ومدير إدارة التعليم في المحافظة صقر آل صقر، ومنسوبي المعهد المهني والتقني ورجال الأعمال الداعمين لهذه الأنشطة».
وأوضح أن جولته التفقدية لسجن المحافظة تأتي بتوجيهات وحرص ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف، وأمير منطقة الرياض، ومتابعة مدير عام السجون، لإعادة تأهيل السجناء حتى يصبحوا أعضاء فاعلين في المجتمع، وتابع «الزيارات التفقدية من صميم أعمالنا المكلفين بها لتلبية احتياجات زملائنا في الميدان، وكذلك معرفة إذا كان هناك قصور في خدمة السجناء بعد مقابلتهم، كما أن الاجتماع الدوري مطلوب لمناقشة الأمور التي تحتاج إلى نقاش، والتطوير للأفضل مطلوب من الجميع».
من جهته، قدم مدير السجن العام في وادي الدواسر المقدم عبدالرحمن الناهسي، شكره لكل من دعم وساهم في سبيل إصلاح النزلاء، موضحاً أن تدشين العنبر المثالي وقسم الكهرباء الإنشائية في المعهد الثانوي الصناعي بالسجن وتدشين صالة الزوار والصالة متعددة الأغراض، نابع مما تلقاه السجون والنزلاء من اهتمام ورعاية ودعم منقطع النظير من قبل حكومتنا الرشيدة.
وقال إن القاعة متعددة الأغراض تتسع لـ 300 نزيل، وسيتم استغلالها لإقامة الدورات القصيرة والأنشطة الصيفية والمحاضرات، مشيداً بما يتلقاه النزيل في العنبر المثالي من رعاية توجيهية وتربوية تبعث في نفسه الأمل والتفاؤل وتهيِّئ البيئة الصالحة له التي تحميه من مرافقة أصحاب السوء، وتساعده في التخلص من السلوكات غير السوية وتنمية المهارات الفردية والعمل على تشجيعه ليكون على استعداد لخدمة دينه ومجتمعه ووطنه.
وقدم العريف ناصر محسن المشعلي، بعد ذلك قصيدة ترحيبية بهذه المناسبة، ثم ألقى وكيل مركز ومدرسة ابن خلدون الليلية فراج آل غلفص، كلمة أشاد فيها بعناية حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بجميع فئات المجتمع وشرائحه، مشيراً إلى العناية والاهتمام الذي يحظى به النزلاء لمواصلة تعليمهم وتحصيلهم الدراسي، مقدماً شكره وتقديره لإدارة السجن على ما يقدمونه ويبذلونه في سبيل أن تؤدي المدرسة رسالتها السامية.
كما قدم مشعي بن فاضل، في كلمة نيابة عن النزلاء، شكرهم وامتنانهم لولاة الأمر ولإدارة السجن على ما يقدمونه لهم من جهد ورعاية وإصلاح.
إلى ذلك، أكد مدير التعليم في المحافظة صقر الصقر، اهتمام القيادة الرشيدة وتوجيهاتهم بأن تكون السجون دور إصلاح وتهذيب، واعتبر أن السجناء من شرائح المجتمع ولا بد من إصلاحهم وإعادتهم إلى أسرهم أعضاء فاعلين ينفعون أنفسهم من خلال تأهيلهم وتدريبهم.
في السياق، شكر محافظ وادي الدواسر أحمد المنيفي، مدير سجون منطقة الرياض العميد علي آل قوت، على حضوره ومشاركته في هذه المناسبة، مشيداً بما رآه من نقلة كبيرة وتطور ملموس وملاحظ واهتمام بالنزلاء في سجن المحافظة، مشيداً بجهود مدير السجن وزملائه.
وتم خلال الحفل الإعلان عن إسلام اثنين من النزلاء الأجانب، حيث قام المحافظ بتلقينهما الشهادة أمام الحضور، وأعقبه تكريم عدد من الجهات الحكومية والخيرية لتعاونها ودعمها لأنشطة السجن.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٦١٦) صفحة (٧) بتاريخ (٠٧-٠٥-٢٠١٦)