مزارعو وادي الدواسر يشرعون في جني «الشمام»

طباعة التعليقات

934797.jpg

وادي الدواسرواس

شرع مزارعو محافظة وادي الدواسر في جني محصول الشمام لهذا العام، وتسويقه داخل المحافظة وخارجها، وسط إقبال من تجار تلك الفاكهة الذين يقدمون للمحافظة من مختلف المناطق والمحافظات لشرائها ونقلها لبيعها بالجملة والتجزئة.
وأوضح عبدالله بن تميم أحد المستثمرين في بيع الفاكهة بالمحافظة أنه يبيع في الحراج 15 مركبة يوميّاً من إنتاج مزارعه من الشمام الأمريكي، مشيراً إلى أن عدد المركبات التي تدخل السوق يوميّاً من مختلف المزارعين من بعد صلاة الفجر تصل إلى 100 مركبة، وتباع الحمولة في الحراج حالياً ما بين 2000 – 1700 ريال بحسب الحجم.
وأبان أحد الباعة في محافظة خميس مشيط سالم سعيد الصيعري، أنه يشتري المحاصيل ويسوقها بالقطاعي، متوقعاً أن تصل الأسعار إلى أقل من 1200 ريال لكل حمولة مركبة الأسبوع المقبل بعكس ما كانت عليه من ارتفاع في الأيام الماضية، فيما ذكر البائع رشاد محمود الهواري أحد باعة التجزئة أنه يبيع السلة التي تحتوي على 12 حبة من الشمام بــ 20 ريالاً.
وعن رغبات الزبائن في أنواع الفاكهة، أشار إلى أن هناك من يفضل النوع الأمريكي، فيما يفضل آخرون النوع المنجاوي، مشيراً إلى أنه مع ارتفاع درجات الحرارة يزيد الإقبال في الطلب.
وأشار عبدالرحمن حمد السويس أحد المهتمين بالزراعة، إلى أن الشمام من فصيلة القرعيات، وأنه فاكهة صيفية تسمى في مصر الكنتالوب، وفي ليبيا القلعاوي أو الشمام، وفي المغرب السويهلة، وفي الجزائر الفقوس.
وقال فني التغذية عبدالرحمن ناصر الدوسري: «إن الشمام غني بالفيتامينات والمعادن والألياف المفيدة للجسم، وأنه يمكن تناول الشمام كغذاء مغذٍّ للجسم، ومقاوم لارتفاع ضغط الدم، ومعالج للإمساك، كما أنه يساعد على إدرار البول، وتنقية الدم».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٦٣٠) صفحة (٨) بتاريخ (٢١-٠٥-٢٠١٦)