سلطان التمياط

عندما يترهل قلبك ويصبح قاسياً جافاً فتأكد بأنه لن يكون هناك مجالٌ لأن تعيش أنت نفسك فيه بسلام، لذا يتوجب عليك أن تبدأ فعلياً بترميمه من جديد قبل أن يفوت الأوان، نعم رممه من أي شيء قد يؤثر فيه.
فالقلب لا يحتاج لمالٍ أو جاهٍ لإعادة الحياة فيه هو فقط يحتاج لوقفة صادقة مع ما تحمل بداخلك، فلا ترهقه وتحمله ما لا يطيق من أنواع الحقد والكره والضغينة، فذاك القلب الذي وهبه الله لك يستحق منك أن يكون نقياً صافياً متسامحاً خالياً من كل الشوائب التي قد تؤذيه!
رمم قلبك فهذا القلب حينما ينهار فإنه في النهاية، لن يؤذي أحداً آخر سواك أنت!.
يا أيها الإنسان ابدأ عملية الترميم من الآن فإن القلب الذي تحمله يستحق منك العناء لإنعاشه من جديد من حين إلى آخر ..
قال الله تعالى:
﴿وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإيمَانِ وَلا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ﴾ الحشر.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٦٣٦) صفحة (١٠) بتاريخ (٢٧-٠٥-٢٠١٦)