أرامكو وسابك توقعان اتفاقية لتحويل النفط الخام إلى كيماويات

لحظات توقيع الاتفاقية

طباعة التعليقات

متابعاتالشرق أونلاين

وقعت شركة أرامكو السعودية و(سابك) يوم أمس، اتفاقية أولية لإجراء دراسة جدوى مشتركة من أجل إنشاء مجمع متكامل لتحويل النفط الخام إلى منتجات كيماوية في المملكة.

وتتضمن الاتفاقية تحويل النفط الخام إلى كيماويات بعد دمج عملية التكرير بشكل كامل في تصنيع البتروكيماويات، بما يعزز الكفاءة التشغيلية ويحسن فاعلية استغلال الموارد، فضلا عن تنويع مواد اللقيم المستخدمة في صناعة البتروكيماويات.

وأوضح رئيس أرامكو السعودية وكبير الإداريين التنفيذيين، المهندس أمين الناصر، أن هذه الخطوة تهدف إلى زيادة الإنتاج في مختلف مراحل سلسلة الصناعة الهيدروكربونية، الأمر الذي يحقق مكاسب اقتصادية كبيرة للمملكة، مشيراً إلى أن تعاون الشركتين بالمستوى المطروح في دراسة الجدوى، يساعد على تحفيز الانتقال إلى عهد جديد من التنويع الصناعي وخلق الفرص الوظيفية وتطوير التقنيات في المملكة، خصوصاً من خلال تحويل الصناعات التحويلية إلى مواد كيماوية متخصصة في قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وبدوره، قال نائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لسابك يوسف بن عبدالله البنيان: “يمكن لشركتي سابك وأرامكو أن تحرزا تقدماً نحو تنويع مواد اللقيم المستخدم في صناعة البتروكيماويات في المملكة، وجعل النفط إحدى المواد المتاحة لتكون لقيماً مناسبا لهذه الصناعة”.

وتأتي فكرة المشروع الجديد منسجمة مع رؤية المملكة 2030، إذ سيقدم المشروع فرصاً جديدةً لبناء صناعات تحويلية رائدة في المملكة.