الخليج يخسر «ودية» أنطاليا التركي.. وريشاني يغادر المعسكر

جانب من مباراة الخليج وأنطاليا

طباعة التعليقات

سيهاتياسر السهوان

خسر الفريق الأول لكرة القدم في نادي الخليج من نظيره فريق أنطاليا سبور التركي بنتيجة 2/1 في اللقاء الودي الذي جمعهما أمس الإثنين، في معسكر فنربخشة بتركيا، الذي سيستمر حتى 29 يوليو الجاري في إطار تحضيرات الدانة لدوري جميل للمحترفين.
وكان الشوط الأول انتهى بتقدم أنطاليا عبر مهاجمه الكاميروني الشهير صامويل إيتو في الدقيقة 13 فيما جاء الرد الخلجاوي في الشوط الثاني عبر الهندوراسي إليكس لوبيز بعد متابعة رائعة لتمريرة مصطفى الموسوي في الدقيقة 59. وفي الدقيقة 65 أجرى البلجيكي باتريك تغيير كامل عناصر الفريق من أجل منحهم الفرصة والوقوف على مستوياتهم، وواصل الخليج أفضليته الهجومية وجاءت له عدة فرص أبرزها كرة الموسوي التي ارتطمت في القائم، وعاد أنطاليا للتقدم مجدداً بهدف ثاني عند الدقيقة 82 أنهى به المباراة.
في حين سيختتم الخليج مبارياته الودية بمواجهة فريق غازي عنتاب التركي يوم الخميس المقبل 28 يوليو الجاري.
من جهة ثانية، غادر علاء ريشاني لاعب وسط الخليج معسكر فنربخشة أمس، وذلك لاستكمال برنامجه العلاجي في أحد مستشفيات المملكة من الإصابة التي تعرض لها في كتفه على أن ينضم للفريق في سيهات بعد نهاية معسكر فنربخشة الذي سينتهي يوم الجمعة المقبل.
من جانبه، أكد طلال مجرشي لاعب فريق الخليج، أن فريقه قدّم مباراة جيدة وكان الأحق بالفوز وليس التعادل، مشيراً إلى أن الدانة كان الأفضل خصوصاً من الجانب الهجومي، وجاءت له فرص عديدة كانت كفيلة بالفوز. وقال: «بعيداً عن الفوز أو الخسارة، فإن فريقنا قد استفاد كثيراً من المباراة الودية، وذلك بتطبيق التكتيك الذي طلبه المدرب باتريك، كما دون المدرب ملاحظاته حتى يصلحها اللاعبون مستقبلاً». وأضاف: «تبقت لدينا مباراة ودية مع فريق غازي التركي وسنسعى للاستفادة منها واختتام معسكر تركيا بالصورة المطلوبة».

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٦٩٦) صفحة (١٤) بتاريخ (٢٦-٠٧-٢٠١٦)