مركز حفظ الأصول: مهرجان التحسين الوراثي يهدف إلى النهوض بحرفة تربية الأغنام

شبيلي بن مجدوع آل مجدوع

طباعة التعليقات

الخرجرائد العنزي

أوضحت إدارة مركز حفظ الأصول والتحسين الوراثي في الخرج التابع لوزارة البيئة والمياه والزراعة، أن مهرجان حفظ الأصول والتحسين الوراثي يهدف إلى تسجيل السلالات الحيوانية ذات الصفات الجينية المميزة على أسس علمية حديثة وباستخدام تقنيات متطورة، وكذلك التعريف بإمكانات المركز من تلقيح صناعي، ونقل للأجنة وحفظها، ما يعود بالفائدة على المجتمع برفع جودة المنتج الحيواني في السوق المحلية من خلال نشر الجين المميز بين المربين، والنهوض بحرفة تربية الأغنام إلى المستوى الاحترافي الاستثماري الذي يتميز بالعائد الاقتصادي العالي على المربي البسيط، مؤكدة أن المركز يعمل على خطة استراتيجية وُضِعَت بصفتها مبادرات ضمن خطة التحول الوطني 2020، ويعد تطوير السلالات الحيوانية المحلية أحد أهدافها.
وأضافت أن المركز يستخدم تقنيات حديثة في مجالاته الفنية عبر كفاءات وطنية، وحققت اختباراته حتى الآن نجاحات واكبت المعايير الدولية.
من جهة أخرى، أوضح محافظ الخرج شبيلي آل مجدوع، أن أبواب المحافظة مشرَّعة أمام أي فكرة تثار من أي جهة حكومية، أو مواطن، وأنها لن تؤخذ إلا بعد دراسة وتمحيص وعرض على الجهات المختصة في الإمارة، ولن يعتمد إلا كل ما هو مفيد ومواكب للتعليمات والأنظمة والمصالح المتوخاة.
وقدَّم شكره وتقديره للكتَّاب والمتابعين والناقدين والمشاركين بالرؤى المجردة التي تصب في مصلحة المحافظة، وقال «مثل هذا الحراك يصب في المصلحة العامة متى ما كان متوازناً ومدركاً للأبعاد، ومستقصياً للحقائق مع عدم التسرع، فما يُكتب عنه اليوم يمكن تأجيله للغد حتى التثبت لنكون منصفين ونافعين وإيجابيين ولكي يُحترم القلم والكاتب والموقع والمستهدف».
وأشار إلى أهمية إبراز الأعمال والنشاطات الإيجابية للجهات الحكومية في المحافظة لأمانة المهنة، وتطوير الأداء، وعدم النكران للواقع المعاش، ليكون الإنصاف بعيداً عن المؤثرات غير الموضوعية.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٦٩٩) صفحة (٦) بتاريخ (٢٩-٠٧-٢٠١٦)