يتوافد على المملكة العربية السعودية هذه الأيام مئات آلاف من المسلمين القادمين من جميع أنحاء العالم نزولاً عند قوله تعالى (وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ)، وقد استقبلت المملكة ما يزيد عن 1.2 مليون حاج من خارج المملكة حتى يوم أمس ويتوقع أن يزيد عدد حجاج الداخل عن 600 ألف مواطن ومقيم ويتوقع أن يزداد العدد عن 2 مليون حاج لهذا العام مقارنة بإجمالي حجاج عام 2015 الذين وصل عددهم (1.952.817) حاجاً، منهم (1.384.941) حاجاً من خارج المملكة، و(567.876) حاجاً من داخل المملكة.
ويشرف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بنفسه على جميع ما يخص الحجاج واحتياجاتهم، ويقف مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل على كل صغيرة وكبيرة وينقل كافة الأحداث لخادم الحرمين بشكل مباشر مسهلاً دخول الحجاج ومتأكداً من سلامة الأمكنة في الخيام والمسعى وجميع الأماكن التي يمارس الحجاج من خلالها شعيرتهم الدينية التي يتوافدون كل عام لأدائها، كما يتجول وزير الحج والعمرة محمد بنتن في كافة الأمكنة ويشرف عليها بنفسه وعلى اتصال مباشر مع الأمير خالد الفيصل الذي يتابع كافة التفاصيل.
رغم حرص المملكة على أن يكون موسم الحج هذا العام بعيداً عن أي ممارسات خاطئة وكانت لجان الحج في اجتماعات دائمة خلال الفترة الماضية مع كافة اللجان، إلا أن بعض المغرضين الذين يقومون بتسييس الحج، قاموا بعمل حملاتهم المعادية للنيل من سمعة المملكة التي كانت أكثر شفافية فكشفت بأن إيران اعترضت على بعض الإجراءات الخاصة بالمملكة بخصوص ممارسات الحجاج، التي يجب أن لا تخرج عن إطارها الديني إلا أنهم وكعادتهم في افتعال القضايا غير المتعلقة بأمور الحج وتعاليمه الدينية في موسم هو لكافة المسلمين وليس لبلد دون آخر كي تقوم بممارساتها الخارجة عن إطار الأعراف والتقاليد الدينية، لذا كانت صورة المملكة في الخارج والداخل أكثر نصاعة تجاه تلك المسوغات التي يتداولونها في وسائل إعلامهم، وقد اتخذت كافة الإجراءات الأمنية للحفاظ على أمن الحجاج من أي حادثة مفتعلة أو خروج عن السياق العام.
كما أن المملكة اتخذت وسائل أكثر تقنية وعلمية لتضمن عدم ضياع الحجاج الذي يحدث كل عام، وقامت بتجهيز كافة الحملات القادمة من الخارج بتلك الوصايا والتعليمات وكافة الرؤى الخاصة بتحديد المواقع والأمكنة، وما هذا إلا دليل على أن المملكة تسعى لنجاح موسم الحج، حيث يعتبر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بأن ضيوف الرحمن هم ضيوفه ويجب المحافظة عليهم وعدم مسهم بأي ضرر خلال أدائهم مناسك الحج.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٧٣٨) صفحة (٩) بتاريخ (٠٦-٠٩-٢٠١٦)