بريطانيا تحقق في 500 مخطط إرهابي رغم خفض مستوى التهديد الأمني

دور الاختصاصي الاجتماعي في الرعاية الطبية المنزلية

طباعة التعليقات

بقلم سكينة الميروك
الاختصاصية الاجتماعية
مستشفى محمد الدوسري

تعتبر الخدمة الاجتماعية في المجال الطبي بالمستشفى عنصرا أساسيا في العلاج الطبي للدور المهم الذي يقوم به الاختصاصي الاجتماعي في تعاونه مع الطبيب والمسؤولين في الفريق الطبي المعالج لتذليل الصعاب الاجتماعية على المريض.
من أدوار الاختصاصي الاجتماعي في المجال الطبي أن له دورا في برنامج الرعاية الطبية المنزلية فهو جزء لا يتجزأ عن الفريق الطبي المعالج ليساعد المريض على استقرار حالته الصحية والاجتماعية والنفسية والاقتصادية
وبما أن الهدف الأساسي من هذا البرنامج هو خدمة المريض فإن الخدمة الاجتماعية لها دور كبير في مجال الرعاية المنزلية،
لذا تم تحديد أدوار عديدة من الواجب القيام بها من قبل الاختصاصي الاجتماعي في الرعاية الطبية المنزلية وهي:

1 – الخروج مع الطبيب والممرض في الزيارة الأولى لإجراء التقييم الاجتماعي لمعرفة الحالة الاقتصادية والنفسية والاجتماعية للمريض.
2 – معاودة الزيارة للمريض الذي تمت زيارته في فترة لا تقل عن شهر ولا تزيد عن 3 أشهر أو على حسب طلب المريض نفسه ويُستثنى المريض الذي لا يحتاج إلى تدخل من قبل الاختصاصي الاجتماعي.
3 – إجراء الدراسة الاجتماعية أو البحث الاجتماعي.
4 – تفعيل دور الأسرة وتعزيز أهمية دورهم في خطة علاج المرض.
5 – معرفة مدى احتياج المريض للأجهزة الطبية أو التعويضية.
6 – التثقيف الصحي والنفسي للمرضى وذويهم.
7 – التنسيق مع المستشفيات والمراكز بخصوص تحويل مريض إلى مركز أو مستشفى آخر.
8 – التنسيق مع لجنة أصدقاء المرضى والجمعيات الخيرية.
9 – تحويل الحالات التي تحتاج إلى تأهيل إلى مراكز التأهيل والتدريب المهني أو التعليم الخاص.
10 – تقديم المقترحات وعمل استطلاعات الرأي للمرضى لتحسين مستوى الخدمة.
11 – عمل سجل لآراء المرضى.
12 – تسجيل المرضى الموجودين في المستشفى والمحتاجين لبرنامج الطب المنزلي.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٧٤٠) صفحة (٧) بتاريخ (٠٨-٠٩-٢٠١٦)