أمير الكويت يصدر مرسوماً بحل البرلمان

مجلس الأمة الكويتي (الشرق)

طباعة التعليقات

الكويترويترز

أصدر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمس مرسوماً بحل مجلس الأمة (البرلمان).
جاء هذا القرار بعد لقاء مع رئيس الوزراء الذي رفع للأمير مشروع المرسوم بحل مجلس الأمة حيث اعتمده الأمير وفقاً للمادة 107 من الدستور الكويتي.
وجاء في المرسوم طبقاً لما نشرته وكالة الأنباء الكويتية (كونا) إنه “ونظرا للظروف الإقليمية الدقيقة وما استجد منها من تطورات وما تقتضيه التحديات الأمنية وانعكاساتها المختلفة من ضرورة مواجهتها بقدر ما تحمله من مخاطر ومحاذير الأمر الذي يفرض العودة إلى الشعب مصدر السلطات لاختيار ممثليه”.
وطبقا للمادة 107 من الدستور فإن “للأمير أن يحل مجلس الأمة بمرسوم تبين فيه أسباب الحل، وإذا حل المجلس وجب إجراء انتخابات للمجلس الجديد في ميعاد لا يجاوز شهرين من تاريخ الحل”.
وجاء حل البرلمان بعد سلسلة من طلبات الاستجواب التي قدمها نواب كويتيون الأسبوع الماضي ضد أنس الصالح وزير المالية وزير النفط بالوكالة ويعقوب الصانع وزير العدل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية.
وتتحدث وسائل الإعلام الكويتية المحلية منذ فترة عن اقتراب موعد حل مجلس الأمة والدعوة لانتخابات برلمانية مبكرة تجرى في الشتاء المقبل بدلاً من الموعد المقرر لها في صيف 2017.
ويصف المحللون السياسيون البرلمان الكويتي الحالي أنه موالٍ للحكومة إلى حد كبير بعد أن قاطعت فصائل المعارضة الرئيسية الانتخابات التي جرت في 2013.
ويقول محللون إن إجراء انتخابات برلمانية مبكرة سيكون في صالح الحكومة لاسيما في ظل الارتباك الواضح الذي تبديه المعارضة وترددها في إنهاء المقاطعة والعودة للمشاركة في الانتخابات.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٧٧٩) صفحة (١٠) بتاريخ (١٧-١٠-٢٠١٦)