سعيد بن عبدالله النقير – المتحدث الرسمي لـ «صحة منطقة عسير»

إشارة إلى المقال المنشور في صحيفة الشرق في العدد رقم 1774 بتاريخ الـ 11 من محرم 1438هـ، تحت عنوان «مستشفى أبها للولادة وسوء الأدب والتعالي» للكاتبة سامية البريدي، وما تضمنه المقال من شكوى إحدى المراجعات من سوء تعامل «الكادر الطبي والتمريضي» مع المريضات، مؤكدة ذلك بقولها «بشوفة نفس» إلى آخر ما ورد في المقال. عليه نود أن نوضح للجميع أن إدارة المستشفى حريصة كل الحرص على راحة المرضى، ومتابعة كل ملاحظتهم من خلال قسم علاقات وحقوق المرضى، والبت فوراً في أي شكوى أو ملاحظة ترد إلى القسم سواء كانت كتابياً أو شفهياً أو بالاتصال المباشر، كذلك يتم مراجعة استمارة رضا المريض التي توزَّع على المرضى يومياً، وحل جميع الملاحظات إن وجدت.
وإذا كانت الشاكية الكريمة قد تعرضت إلى موقف معين من قِبل أحد العاملين سواء كان طبيباً أو ممرضاً، فهذا يعتبر تصرفاً فردياً لا يعكس توجه إدارة المستشفى والعاملين فيه، ولا يُعمَّم على الجميع، ونأمل منها التواصل مع قسم علاقات وحقوق المرضى لمعرفة بعض التفاصيل الخاصة بالموضوع لاتخاذ الإجراءات المناسبة.
أما بخصوص النظافة، فيتم المرور يومياً من قِبل رئيسات التمريض ومشرفات النظافة بكل الأقسام، وعند وجود أي ملاحظة يتم الرفع بذلك واتخاذ الإجراءات اللازمة.
مع أمل الاطلاع ونشر هذا الإيضاح.

قصاصة مقالة الكاتبة سامية البريدي - «الشرق»

قصاصة مقالة الكاتبة سامية البريدي – «الشرق»

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٧٨٠) صفحة (٨) بتاريخ (١٨-١٠-٢٠١٦)