الكويت تحتفي .. سلمان يا صقر الجزيرة

طباعة التعليقات

الملك يشرِّف حفلاً ترحيبياً في مركز الشيخ جابر الثقافي وسط حفاوةٍ بالغة

العزم واحد

990760

الكويتواس، كونا

الملك وأمير الكويت شاركا في أداء العرضة خلال الحفل

الملك وأمير الكويت شاركا في أداء العرضة خلال الحفل

عندما أطلَّ خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وأمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، من شرفة المسرح الرئيسة في مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي؛ ضجَّت القاعة الكبرى بتصفيق الحضور احتفاءً بالقائدين وبالزيارة الملكية.
وتعبيراً عن محبة أهل الكويت له؛ استُقبِلَ الملك سلمان لدى وصوله إلى المركز مساء أمس، يصحبُه الشيخ صباح، بالورد والرياحين وباقات الزهور الفوَّاحة.
وتحت عنوان «العزم واحد»؛ شاهد حضور الحفل فيلماً وثائقياً عن مسيرة العلاقات بين البلدين.
كما شاهدوا شذراتٍ من حياة وإنجازات الملك سلمان استعرضت تخرُّجه في شبابه من بيتٍ عريق حيث تعلَّم الحكمة ثم مارسها إلى أن أصبح ملكاً يحكم بلاده بالحكمة. وأبرزت المشاهد الفلمية، كذلك، مكانة الشيخ صباح ووفائه لشعبه في كل المناصب التي تقلدها إلى أن أصبح أميراً لبلاده وأميراً للإنسانية بشهادةٍ دولية.

الملك يتسلم هدية من وزير الإعلام الكويتي

الملك يتسلم هدية من وزير الإعلام الكويتي

وخلال الحفل أيضاً؛ أُدِّيَت بعض العروض العسكرية، في مشهدٍ ترحيبي شهِد رفع العلمين السعودي والكويتي.
وألقى الشاعر حزام بن مزعل الشمري قصيدةً ترحيباً بخادم الحرمين.
كما قدِّمَت لوحاتٌ فنية سعودية منوَّعة وأخرى من الفن البحري الكويتي، إضافةً إلى مشهدٍ مسرحي وفقرةٍ غنائية خاصة بهذه المناسبة.
وأدى أحد الأطفال فقرةً دعا فيها الله أن يحفظ خادم الحرمين والشيخ صباح.
أما الفنانة الكويتية سعاد العبدالله والفنان السعودي ناصر القصبي فقدَّما برفقة الفنانَين الكويتي إبراهيم الصلال والسعودي حبيب الحبيب مسرحية قصيرة تبرِز دور مجلس التعاون الخليجي والعلاقة بين مواطني دولِه الذين يعدون أنفسهم شعباً واحداً.
بدورهما؛ قدَّم الفنانان الكويتي طلال الرويشد والسعودي محمد عبده أغنيةً ترحب بضيف الكويت الكبير وتصفه بوجه الخير في دار الخير.
فيما كانت العرضة الكويتية هي المشهد الأخير، وشارك فيها الملك سلمان والشيخ صباح.
بُدئ الحفل بتلاوة القارئ مشاري بن راشد العفاسي آياتٍ من القرآن الكريم.
وفي الختام؛ تسلَّم خادم الحرمين 3 هدايا بهذه المناسبة مقدَّمة من وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب في الكويت، الشيخ سلمان صباح السالم الحمود الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي وزير الدفاع، الشيخ الفريق المهندس خالد الجراح الصباح، ورئيس الشؤون المالية والإدارية في الديوان الأميري الكويتي رئيس اللجنة التنفيذية لإنشاء وإدارة المراكز الثقافية، عبدالعزيز إسحاق.
وكان الملك سلمان وصل إلى مقر الحفل يصحبه أمير الكويت. وكان في استقبالهما ولي عهد الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، والشيخ سلمان صباح السالم الحمود الصباح.
وقدَّمت طفلتان هديَّتين إلى الملك سلمان والشيخ صباح، وسط مجموعةٍ من الطفلات اصطففن للترحيب بالملك.
وبعد أن أخذ الملك والشيخ صباح مكانهما في المنصة الرئيسة؛ عُزِفَ السلام الملكي السعودي والوطني الكويتي، اللذين عُزِفا أيضاً في الختام، الذي شهد مغادرة قائدي البلدين وسط حفاوةٍ بالغة بمثل ما استُقبِلا.
وحضر الحفل الأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن فهد بن عبدالعزيز، والأمير طلال بن سعود بن عبدالعزيز، ومستشار خادم الحرمين الشريفين، الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز، والأمير فهد بن عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد، ومستشار خادم الحرمين الشريفين، الأمير تركي بن عبدالله بن محمد، والأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن تركي بن عبدالعزيز، والأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، ومستشار خادم الحرمين الشريفين، الأمير الدكتور عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز، والمستشار في الديوان الملكي، الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، ومستشار خادم الحرمين الشريفين، الأمير منصور بن مقرن بن عبدالعزيز، والمستشار في الديوان الملكي، الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، والأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير تركي بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير نايف بن سلمان بن عبدالعزيز، ولفيفٌ من الشيوخ وكبار المسؤولين الكويتيين.

الملك سلمان لدى تشريفه أمس حفلاً كبيراً في الكويت احتفاءً بزيارته لها. واصطفت مجموعةٌ من الأطفال في مقر الحفل لاستقبال الملك والشيخ صباح                                                                  (تصوير: بندر الجلعود)

الملك سلمان لدى تشريفه أمس حفلاً كبيراً في الكويت احتفاءً بزيارته لها. واصطفت مجموعةٌ من الأطفال في مقر الحفل لاستقبال الملك والشيخ صباح (تصوير: بندر الجلعود)

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٣٣) صفحة (٩) بتاريخ (١٠-١٢-٢٠١٦)