يلتقي المشايخ والأهالي ويستقبل عموم المواطنين

أمير نجران يدشِّن مشاريع تنموية في محافظة ثار.. اليوم

طباعة التعليقات
مبنى بلدية محافظة ثار

مبنى بلدية محافظة ثار

نجرانالشرق

المهندس فارس الشفق

يدشن أمير منطقة نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد عدداً من المشاريع التنموية والمقار الحديثة للجهات الحكومية، ويؤسس لأخرى ويفتتح جملة من المشاريع الخدمية، فيما سيستعرض المشاريع الجاري تنفيذها ، أثناء زيارته لمحافظة “ثأر” اليوم، في إطار جولاته التفقدية للمنطقة .
ويلتقي أمير نجران المشايخ والأهالي ويستقبل عموم المواطنين، وسيفتتح الأمير جلوي بن عبدالعزيز مشاريع بلدية، بتكلفة إجمالية بلغت 34.105.458 ريالاً، وهي مبنى بلدية محافظة ثار، بتكلفة إجمالية بلغت 11.204.959.20 ريالاً، ومبنى المركز الحضاري في المحافظة بتكلفة إجمالية بلغت 4.814.537.55 ريالاً، والساحات الشعبية بتكلفة إجمالية تقدر بـ 1.895.760 ريالاً، وحدائق عامة وحدائق عوائل بتكلفة بلغت 6.470.361 ريالاً، وملاعب وممرات مشاة بقيمة إجمالية تقدر بـ 3.578.305 ريالات، وسوق الخضار واللحوم بتكلفة إجمالية تقدر بـ 1.440.217 ريالاً، والسوق التجاري بمبلغ قدره 772.560 ريالاً، وسوق الأغنام بقيمة إجمالية بلغت 1.885.884 ريالاً، والسوق الشعبي بتكلفة إجمالية تقدر بـ 2.042.875 ريالاً.

نصيب وافر

وقال أمين منطقة نجران المهندس فارس الشفق إن الأمانة والبلديات في المحافظات والمراكز التابعة حظيت بنصيب وافر من المشاريع البلدية والخدمية والبنى التحتية الشاملة من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ بمتابعة مباشرة من أمير منطقة نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد ووزير الشؤون البلدية والقروية؛ مما نقلها إلى مصاف المدن المتقدمة في هذا الوطن المعطاء؛ حيث حظيت بلدية محافظة بدر الجنوب بنصيبها من مشاريع الخير والعطاء.

80 مشروعاً

وأضاف الشفق «إن عدد المشاريع المنتهية خلال السنوات العشر الماضية في محافظة ثار بلغ 80 مشروعاً بتكلفة إجمالية تقدر بـ 160.819.471 ريالاً، كما بلغ عدد المشاريع الجاري تنفيذها 7 مشاريع بتكلفة إجمالية بلغت 27.183.667 ريالاً.

مشاريع بلدية

وأوضح رئيس بلدية محافظة ثار صالح بن حسين دوس أن محافظة ثار شهدت قفزات كبيرة في مجال المشاريع البلدية حيث شملت تلك المشاريع، 15 مشروعاً لدرء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار بتكلفة إجمالية بلغت 40.726.753.74 ريالاً، وبلغ عدد مشاريع السفلتة والأرصفة والإنارة 16 مشروعاً بقيمة إجمالية بلغت 74.011.916.23 ريالاً، بالإضافة إلى عدد 5 مشاريع لتسوير المقابر بقيمة إجمالية تقدر بـ 3.813.338 ريالاً، كما بلغ عدد مشاريع التحسين والتأهيل 8 مشاريع بقيمة بلغت 10.813.819 ريالاً، وجاء عدد مشاريع المباني والمرافق البلدية 9 مشاريع بلدية بقيمة إجمالية بلغت 23.194.785.75 ريالاً، وعدد مشاريع الحدائق والممرات والساحات 13 مشروعاً بقيمة إجمالية بلغت 13.307.541 ريالاً، كما بلغ عدد مشاريع الأسواق والمسالخ 10 مشاريع بتكلفة إجمالية بلغت 11.688.628 ريالاً، وعدد مشروعين للحاسب الآلى وتقنية المعلومات بتكلفة بلغت 3.282.392 ريالاً، وعدد 9 مشاريع للتخلص من النفايات والإصحاح البيئي وتوريد المعدات بقيمة إجمالية بلغت 7.163.965 ريالاً.

جهود كبيرة

وأشار دوس إلى أن بلدية محافظة ثار تبذل جهوداً كبيرة في سبيل تنمية وتطوير المحافظة من خلال تنفيذ حزمة من المشاريع البلدية التي ستسهم بمشيئة الله في تنمية وتطوير محافظة ثار وتعود بالنفع على الوطن والمواطن وتترجم اهتمام القيادة الحكيمة بكل ما يخدم المواطن ويسهم في ترفيهه وتلبية احتياجاته في شتى مجالات الحياة. وقال دوس إن محافظة ثار شهدت خلال الفترة الماضية قفزات كبيرة في شتى المجالات حيث حظيت بتنفيذ حزمة من المشاريع البلدية التي شملت مشاريع السفلتة والأرصفة والإنارة ومشاريع درء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار ومشاريع التحسين والتجميل والملاعب والساحات العامة وممرات المشاة والمرافق البلدية والأسواق والمسالخ.

 

مرحباً بأمير التنمية والصمود

صالح بن حسين دوس – رئيس بلدية محافظة ثار

باسمي ونيابة عن زملائي منسوبي بلدية محافظة ثار، أرحِّب أجمل ترحيب بسمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران، بمناسبة زيارته التفقدية لمحافظة ثار وتدشينه عدداً من المشاريع التنموية، حيث إن هذه الزيارة ستحمل للأهالي بشائر الخير والبركة في سبيل ما يقوم به من جهود مباركة لتحقيق تطلعات المواطن ودفع عجلة التنمية والتطوير من أمير التنمية والصمود، ومنذ أن علم أهالي محافظة ثار بهذه الزيارة الميمونة حتى دخلت في النفوس مشاعر الفرحة والسرور والتطلع إلى بذل مزيد من مشاريع التنمية، حيث أصبح سمو الأمير جلوي رمزاً وقائداً لهذه النهضة الكبيرة التي تشهدها منطقة نجران ومحافظاتها في ظل الدعم اللامحدود من القيادة الحكيمة، وقد عُرف عن سموه الكريم حرصه الدائم على الوقوف عن قرب على احتياج ومطالب المواطنين والعمل على تلبيتها بكل إخلاص.
وقد حظيت محافظة ثار كغيرها من محافظات المنطقة بتنفيذ عديد من المشاريع البلدية التي أسهمت في تنمية وتطوير المحافظة في مجلات متعددة، حيث شملت تلك المشاريع السفلتة والأرصفة والإنارة ومشاريع درء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار ومشاريع التحسين والتجميل والملاعب والساحات وممرات المشاة والمرافق البلدية، وتأتي زيارة سمو الأمير جلوي اليوم للمحافظة لافتتاح وتدشين مرحلة جديدة من مشاريع الخير والازدهار والرخاء التي تعم أرجاء هذا الوطن الغالي، ونسأل الله العلي القدير أن يحفظ وطننا الغالي وقيادته الحكيمة.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٤٨) صفحة (٦) بتاريخ (٢٥-١٢-٢٠١٦)
الأكثر مشاهدة في محليات
  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...