سطام شبيكان السلطاني

اطلعنا على المقال المنشور في صحيفتكم بتاريخ 7 ربيع الأول للعام 1438هـ للعدد 1829 للكاتب خلف جويبر تحت عنوان (التعليم والإعلام). فعليه نأمل التكرم بنشر التعقيب كاملاً وفقا للتعليمات الصادرة بذلك، شاكرين حسن تعاونكم. أوضح المتحدث الرسمي لتعليم الحدود الشمالية سطام السلطاني أن الإدارة العامة للتعليم في منطقة الحدود الشمالية فتحت أبوابها لكل إعلاميي المنطقة، وهم شركاء للتعليم ورسالته، وذلك إيماناً منا بأهمية الإعلام، ونستقبل عشرات الاستفسارات الصحفية من الإعلاميين، ويتم الرد عليها، ومنها عدة استفسارات للكاتب بغض النظر عن اتفاقنا أو اختلافنا على فحوى المادة الصحفية، إضافة إلى دعوة الإعلاميين لجميع المناسبات والفعاليات وإصدار البيانات الصحفية لهم، فكيف يتم تجاهل تلك الجهود ومحاولة تضليل القارئ الكريم بتجاهل الإدارة لدور الإعلام. أما ما يتعلق بالجانب الشخصي للكاتب، فالتحقيق تم معه لكونه موظفاً (معلماً) وليس إعلامياً له حقوق وعليه واجبات وظيفية، ولجهة الاختصاص (إدارة المتابعة) استدعاء من ترى أن لديه ملاحظات، ومنها ما يتعلق بالانضباط الوظيفي في الدوام الرسمي، ومنها ما يتعلق بتغريدات أثناء فترة الدوام الرسمي، خصوصا أن ما يطرح في وسائل التواصل الاجتماعي لا علاقة له بصحيفتكم الغراء، ويمثل رأيه الشخصي، وللمعلم حق الرد على الاستفسارات التي تطرحها عليه جهة الاختصاص أثناء التحقيق، والتظلم عند الجهات المختصة في عمله، وليس الرد من خلال استغلال منبركم الإعلامي دون الاستفسار منا حيال ما تم طرحه، وهو ما تكرر في عدة مقالات للكاتب مؤخراً. أما ما يتعلق في التجاوزات الإعلامية للكاتب أو غيره، فيتم الرفع لجهة الاختصاص (لجنة المخالفات الإعلامية في وزارة الإعلام) كما هي التعليمات من المقام السامي الكريم.

التعليم والإعلام

التعليم والإعلام

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٨٥٧) صفحة (١٠) بتاريخ (٠٣-٠١-٢٠١٧)